يوليو 23، 2009

فخور أنا بك

Betrayal_in_the_Land_of_Black_by_MoonLitTourniquet حين رأيتك, قبضت عضلات الخدين كي أفرد شفتي فأعطيك ولو نصف ابتسامة. وبذلت مجهوداً أكبر كي أمد يدي نحوك, ومددتها بالفعل, لكن ذراعي ظلت متصلبة رافضة أن يحدث بيننا ذلك العناق اللحظي الذي كان. تمد ذراعيك فيصطدما بالسور الشفاف الفاصل بيننا, وتتلاشى ابتسامتك السهلة. تتكلم, لكن كلامك ينزلق على السطح الأملس للسور. تتحرك شفتاك بلا صوت..

تتساءل عما حدث, وأجيبك أن لم يحدث شيء, لكنني اليوم وعلى غير العادة أشعر بالفخر. وأنا للحق أشعر بالفخر منذ ذلك اليوم الذي أتيت فيه سعيداً كسمكة عرفت لتوها كيف تتنفس خارج الماء, ووقفت بيننا. منبهر منذ ذلك الحين بمهارتك في دس منخاريك الواسعتين بيني وبينها, بقدرتك على سحب الهواء الذي يرقص مبتهجاً حولها, وسحب الابتسامات التي تلهو غير مكترثة في أرجاء المكان. فخور أنا بقدرتك على جمع السعادة من أركان الغرفة واختصارها في كهف فاغر على شفتيك. منبهر بقدرتك التي تجلت واضحة حين نزعت من رأسي اسماً كنت أدللها به. أتساءل كيف تمكنت؟ كيف عرفت؟ صدقني لم يتغير شيء. أنا فقط منبهر بك.. منبهر جداً بك يا صديقي.

هناك 24 تعليقًا:

جارة القمر يقول...

يا ساتر يارب هو فى ناس كدا يا عمرو ؟

حلو اوى البوست و الاحلى انك بتعرف تعبر عن احساسك

عمرو يقول...

أهلا جارة القمر
هو الإحساس ده أنا حسيته من كتير حبتين. لكن تعرفي, هو صديقي ده مش وحش قوي كده. بس أنا حبيت أضخم وحاشته عشان يطلع منها حاجة تتقري
:)
شقي أنا مش كده؟

جارة القمر يقول...

ههههههههههههههههههه

لا بس تصدق جامد خليتنى اصدق انه وحش بجد .... ربنا يكرمك و يديك السعادة يارب

عمرو يقول...

:)
آميييييييييين

زوجة جداً يقول...

انا التى فخورة بك تمتلك اسلوبا مميزا وافكارا أصيلة ..فالحكايات كثيرة لايبقيها معنا الاتميزها..باشكر ديدى انها عرفتنى على مدونتك انت حقيقى رائع تاثرت كثيرا بكثير مما قرأته عندك وببعض التعبيرات التى اظنك نحتها من مادة خام جديدة فجاءت مختلفة وخاصة بك وحدك ...باشكر تشريفك لمدونتى وتعليقك الجميل وعلى فكرة هى سيرة ذاتية أوحكايتى أما القصص ففى مدونتى الثانبة أنا وحكاياتى أتمنى تزورنى فيها يهمنى رأيك جداوممكن تدخل من نفس مدونتى الاولى انا كتبت اول قصة فيها "شهرزاد 2004"كتاباتك تزيل مرارة الروح للكثيرين واولهم ديدى ...دمت بكل خير

زوجة جداً يقول...

انا التى فخورة بك تمتلك اسلوبا مميزا وافكارا أصيلة ..فالحكايات كثيرة لايبقيها معنا الاتميزها..باشكر ديدى انها عرفتنى على مدونتك انت حقيقى رائع تاثرت كثيرا بكثير مما قرأته عندك وببعض التعبيرات التى اظنك نحتها من مادة خام جديدة فجاءت مختلفة وخاصة بك وحدك ...باشكر تشريفك لمدونتى وتعليقك الجميل وعلى فكرة هى سيرة ذاتية أوحكايتى أما القصص ففى مدونتى الثانبة أنا وحكاياتى أتمنى تزورنى فيها يهمنى رأيك جداوممكن تدخل من نفس مدونتى الاولى انا كتبت اول قصة فيها "شهرزاد 2004"كتاباتك تزيل مرارة الروح للكثيرين واولهم ديدى ...دمت بكل خير

زهره ربيعيه يقول...

نعم ياصديقى قد امتلئت الحياه بهؤلاء..ذوى القدره على امتصاص انفاس السعاده من رئتينا..قادرون على سحب السعاده من عيوننا وسجنها فى قبضتهم..كثيرون..كثيرون حتى اننى اكاد المسهم فى كل خطوة خطوتها
ماذا عليا ان افعل مع هؤلاء..؟هذا ما اود ان اسالك عنه؟فلقد تعب قلبى الصغير من اكاذيبهم..وقدرتهم المهوله على التوشح باحلامنا وتعريتنا منها
تعبت يا صديقى واود لو كان لديك اجابة شافيه..ماذا تفعل حينما يحيط بك كثيرون من هؤلاء؟
هل نبكى..ام فقط نبتسم

زهره ربيعيه يقول...

كلماتك كلما مرت فوق سطورها عيناى..تدمع رغما عنى..تثير وجعى..ليس وجعا واحدا..الآف الآوجاع تنكأها..وكانك تهمس لى بصوت ملئوه الحذر"انتبهى تلك الحياه لا تناسبك ولتعودى بصمت الى مدينتك الغارقه فى لجات الخيال..نعم يا صديقى سأعود الى مدينتى..ولتكن كلماتك هى متنفسى الوحيد فوق لجات خيالى..فهى الهواء الوحيد النقى..وليتك تجيبنى سؤالى الذى اثرته بقصتك:ماذا تفعل لو احاط بك الكثيرون من سارقى السعاده؟فى وطن يشجع السرقه..ويستبيح اهدار حق المسروقين؟

غير معرف يقول...

كلامك مؤثر جدا يا عمرو
مش عارفه لية افتكرت موج البحر الي بيجي عالي و ياخد كل حاجه معاه و يرجع تاني من غير الحاجه الي اخدها ومش خايف تسأله ودتها فين وليه اخدتها تحسه جرئ ومش هامه حزنك ومش بإيدك غير انك تسيبه يجي و يروح
ابقي اكتب كل يوم عشان نستمتع بكلامك
بجد انت كاتب رائع‎ ‎‎(‎: ‎
angel

غير معرف يقول...

انا قريت بوستات شهر مايو
اسمحلي اعلق عليها عشان عجبتني جدا
كانت لذيذه جدا قصه الاميره والضفدع وعجبتني قوي "عاكه عكاكه"بتضحكني الكلمه دية جدا
وقصه شقاوة دية جميله جدا جدا جدا جدا جدا وضحكتني علي الآخر (اكيد عارف لية) بس والله كلها جميله
واتأثرت جدا وبكيت في قصه بكاء بجد قصه مؤثره جدا وكتبتها بشكل رائع وفوق الوصف
وفي بوست الي اتكلمت فيه عن وفاه حفيد الرئيس عجبني قوي الدعاء وكنت اول مره اقراه
وطبعا البوست التحفه "the art of taking the wrong decision‎"‎‏
مقدرش اقولك اد اية كلامها واقعي ومظبوط و ينطبق علي كل البشر
ولقيت نفسي في نوع الناس الrational
بس بوست مش عارفه اوصفه بإية ممتاز
اما بوست عن التعليم وكل هذا الهراء
فانا سمعت ان مشروعك التعليمي الصغير كان مشروع رائع وكبير
فمش تتواضع
انا آسفه دوشتك بتعليقاتي
بس بجد والله ربنا يخليك للكتابه :)
angel

زهره ربيعيه يقول...

ياعمرو انا بفكر جديا انى ابطل كتابه تانى..وابطل اروح ورش العمل وكفايه عليا الرسم,..حاسه ان ايه الفايده....محتاره بجد..ياترى ابطل واتجه للرسم بس..ولا فى امل منى فى الكتابه..انا بجد يهمنى رايك..وياريت تيجى قريب..الورشه ناقصه كتير من غيرك

غير معرف يقول...

القصص القصيرة "جدا" بتاعتك جميلة .
ياسر/سؤال

enjy يقول...

احيييييييييييييه مش فاهمة حاجة

على فكرة احيه مش كلمة ابيحة دى زى يالهوى كدة...بقولها لما احس انى غبية

انا مش فاهمة حاجة بجد يا عمرو

هى دى سريالية وللا ايه؟؟

انا لما قريت التعليقات حسيت ان كلكوا فاهمين...العيب من عندى

انا بقيت غبيةعاااااااااااااااا

لالا انت لازم تفهمنى والله

مش هسكت انا لازمن وحتمن ولابد من كل بد افهم النص دة معناه ايه

عااااااااااااااااااااااااا

عمرو يقول...

أهلا يا جماعة
ومن عجائب القدر إن كل ديتعليقات توصلني وأنا م عندي نت
هارد عليكم جميعا في أقرب فرصة
إنجي
عشان يا بنتي ما يجرالكيش حاجة. دي حكاية واحد بياخد حبيبة واحد تاني
:)

enjy يقول...

اسسسسسسسسسسسسسسسسسسسكت مش انا فهمت؟؟؟؟

اى والنبى قريتها تانى بعد شوية وقلت يمكن كانت حجارة مخى فاضية وانا بقراها اولانى...فهمتها خلاص

عجبتنى اوى الحتة اللى بتقول فيها ازاى اخدت من عقلى اسم الدلع بتاعها

حلوة اوى يا عمرو والله

معلش شكلى كنت عايزة اتشحن وشكرا عالتوضيح يا عمرو السيد

عمرو يقول...

أهلا بكم
هذه هي المرة العشرون التي أحاول فيها أن أرد على تعليقاتكم
آسف جداً على التأخير

زوجة جداً
أنا اتشرفت "جداً" إنك زرتيني. أنا زرت المدونة التانية بتاعتك. استمري في كتابة القصص وهاتلاقيني زائر دائم عندك إن شاء الله.

:)


زهرة ربيعية
إيه يا بنتي كل البؤس ده؟ وعاوزة ليه تسيبي الكتابة. حرام عليكي انتي بتكتبي كويس ولو سيبتيها دلوقتي هاتندمي بعدين. أنا ما شفتش حد بطل يكتب غير وندم. اكتبي يا زهرة. وأنا كمان هاكتب يمكن الوجع اللي في قلوبنا يخلص
مستني تدويناتك, وردك على التعليق

angel
نفسي أكتب كل يوم. بس أنا باكتب لما الحالة تشتغل. والحالة ليها كام يوم مش شغالة
أنا عايزك بقى تضيفي كل تعليق من التعليقات دي في الموضوع بتاعه. انتي عايزة تزحمي الدنيا هنا هههه
:)


إنجي
على فكرة, ماما اسكندرانية (بالمنشأ والمولد فقط) يعني أنا فاهم كويس إحيييي دي تبقى إيه
:)

جمال عمارة يقول...

من فرط حيوية الصورة.. شعرت بإحساس الكراهية تجاه هذا الشخص يسري في أوصالي.. وصرت أبحث عن أشخاص في ذاكرتي يصلحون كي أركب هذه الصورة "البشعة" عليهم..

وحين أعدت قراءة المقالة مرة أخرى، شعرت بضيق في التنفس.. شعرت أن هذا الشخص يخطف الهواء من رئتي:)

مخزون الاستعارات وافر، واللغة نشطة متقافزة وكأنها تفعيلات شعرية..

باختصار.. إيه الحلاوة دي..

عمرو يقول...

أستاذ جمال
مبسوط قوي إن البوست عجب حضرتك. على فكرة ده أقل حاجة عندنا. زورونا تجدوا ما يسركم
:)

زهره ربيعيه يقول...

اولا انا عايزه اسالك عمرك حسيت ان جواك فى شىء ضايع..ولا انت عارف ايه الشىء اللى ضاع ولا ايه اللى ضيعه؟انا حاسه كده
بحاول اكتب..بجد كان عندى مخزون وفير من الكلمات والمواضيع..بس فجأه بقاعقلى ابيض يافل..
بجد ورشتنا ناقصه حضرتك جدا..فى اخطاء كتير فيها..ياريت تنورنا قريب..وبلاش تغيب عن الكتابه اوى كده..دانا بتصبر يكلماتك..

عمرو يقول...

أهلا زهرة
لا والله. أنا مش حسيت الإحساس ده خالص. بس أنا عارف حكاية الرغبة في الكتابة مع تسرب الأفكار من الدماغ. أنا عانيت منها لسنتين أو أكتر
ربنا يا بنتي ينجيكي من الحالة دي. انتي لو عايزة تكتبي يبقى علاجك تغيير نمط الحياة اللي انتي فيه. اللي بيسموه لايف ستايل أو أسلوب الحياة. أنا جربت الحكاية دي ونفعت.
أنا جاي الورشة إنتظروني
:)

غير معرف يقول...

احرجتني يا عمرو
angel

عمرو يقول...

angel
وأنا أقدر برضه؟ أنا آفس جداً يا فندم
:)

غير معرف يقول...

لا محصلش حاجه :)
وبعدين اية حكاية يا فندم دية!
مش انت مش بتحب الالقاب
:‏)‏
angel

عمرو يقول...

angel
بالفعل أنا لا أحب الألقاب. وبعدين انتي هاتمسكيلي على الكلمة
هو إيه اللي حصل للقراء النهاردة
:)