مارس 23، 2010

أنا أتغير, من فضلكم ساعدوني..

help_me_by_LimpidD هذا ليس نداء إلى ذوي القلوب الرحيمة من قراء المدونة, لكنه نداء موجه للإنسان. نداء إلى علياء وديدي وزوجة جدا وإنسانة شوية وشوية, إلى منى سلامة وواندا وإنجي وإيزولد وتسنيم وأحمد الشمسي وتشي ومايكل وعادل ومحمد بحر وواحدة من الناس, إلى شريف ماهر وجارة القمر ومنمنمات نادرة وفاطمة وأحمد حشمت ومحمد عارف والأستاذ جمال عمارة, إلى هبة جمال عمارة وعطش الصبار والأستاذ محمد فتحي وأحمد شكل. إلى مصطفى السيد سمير ومحمد سلامة ومصطفى عادل, إلى آية وسبرانزا وتيما الأحمد.. إلى جميع زوار المدونة وقرائها الذين قرأوا لي يوما وأحسوا أن ما رأوه يستحق القراءة, إلى كل من أمتعهم مقال لي, أو حدوتة صغيرة أو قصة, إلى كل العابرين بلا هدف عبر محركات البحث وصادفوا الدخول إلى مدونتي. إليكم جميعاً...أنا في ورطة كبيرة, وأريدكم أن تساعدوني.

أنا اليوم أكشف أمامكم عورتي, أكشف جانباً مني لم أكن أستطيع الاعتراف به أمام نفسي لكنني سأفعل كأول خطوة في العلاج, أنا اليوم أمامكم أطلب منكم أن تقيلوا عثرتي.

المشكلة بدأت منذ أكثر من عشر سنوات, تجارب حقيقية محبطة, وفشل متكرر. لم يكن فشلاً في عيني لكنه كان فشلاً من وجهة نظر الآخرين. أولهم كان أبي الذي حاولت أن أثبت له مرارا أنني مختلف وأنني بحاجة إلى حياة مختلفة وغير عادية, وأن ما يراه الآخرون نجاحا لا يناسبني, فأنا كنت أبحث عن ذاتي, وهو كان يريد أن أكون ذاتاً أخرى يرسمها هو. أكثر ما كان يعذبني كل يوم هو نظرة الإحباط في عين أبي الذي مات دون أن أخبره بأنني أحبه, ودون أن أثبت له أنني لست فاشلا كما كان يظن. أكثر ما يؤلمني الآن أنه لن يرى ثمرة تربيته, وأنني إن نجحت في شيء فلن يقتسم هو معي ابتسامتي, أي عدل هذا الذي يجعله يقتسم معي أيامي الحزينة فقط!!!!!!!!!!!!!

عانيت طوال سنوات من نظرة الآخرين لي, من التصنيف المستمر الذي يظلمني وبشكل دائم, هذه المعاناة تجعلني أبذل مجهودا خرافيا ضائعاً, وفي كل الاتجاهات, فأنا أريد أن أثبت للجميع أنني أفضل منهم وأحسن منهم حتى في تخصصاتهم, أريد دائماً أن أقول إنني أعرف كل شيء, أريد دائماً أن أقول إنني مختلف وأن التصنيفات العادية تظلمني.

عشر سنوات تعرضت فيها لمضايقات يومية من نفوس مريضة في العمل, ومن تمييز طبقي في المجتمع, ومن نظرات الإحباط المصوبة إلي في عيون أبي وأمي وإخوتي.

إبراهيم (ص) وحده هو من دخل إلى النار فكانت عليه بردا وسلاما, وأنا لست نبيا ولا قديساً, لا تقل لي أنك ستلقى في النار كل يوم وستنجو منها, على الأقل سيتشوه جلدك الخارجي إن لم تحترق كلية, وأنا احترقت بما يكفي.

النفوس تمرض والشخصيات تصيبها شروخ تفتتها, وأنا في طريقي لأن أصبح شخصية مشوهة, فأنا أنقل كلاماً مبالغاً فيه عن أشخاص, وأشوه البعض, وأتحدث بكلام خارج عن السياق, وأحاول السيطرة على الحديث في الندوات, أحاول الظهور بشكل لا يليق, وأجلس دائما وأنا مستعد للاشتباك, أنتقد الآخرين فأذكر عيوبهم الموجودة في أيضاً, وأقول تراهات لا داعي منها. المشكلة عندي تفاقمت وأصبحت واضحة وانعكست على سلوكي, وجعلتني أخسر كل شيء.

أنا اليوم أقف وقفة حاسمة مع نفسي, فإما أن أتغير أو أنتهي, أنا سأتغير الآن, وسأحاول رأب صدعي. أنا اليوم أضع يدي على المشكلة والمشكلة هي الحل.

أطلت عليكم, لابد أنكم تريدون الآن أن تعرفوا كيف ستساعدوني, لكنني قبل أن أذكر هذا ينبغي أن أتحدث عن شيء لا أعرفه, أنا قرأته يوما حين كنت أترجم كتاباً, ودرسته في سنوات الدراسة بالكلية, وربما قرأت عنه على الإنترنت عندما أثار فضولي. حسناً, سأشير باختصار شديد إلى هرم ماسلو للحاجات الذي يبدأ بالحاجات الأساسية وينتهي بتحقيق الذات. قد لا تنقصني الحاجات الأولية لكنني حتى أصل إلى قمة الهرم ينبغي أن أشبع حاجات وسطى منها حاجتي الدائمة إلى القبول والتقدير من جانب الآخرين. في الأيام المقبلة بإذن الله سوف أتحدث بشكل أكبر عن الحاجات حتى تكتشفوا معي ما قد يكون شروخا في شخصياتكم.

أنا بحاجة للقبول والتقدير من الآخرين. يمكنني أن أفعل هذا بشكل ذاتي, وأنا أفعله, فأنا بدأت أكافئ نفسي كل يوم وأستعرض ما قمت به وأبتهج لأنني كنت مجتهدا بما يكفي, أنا أعددت لنفسي برنامجا علاجيا لسلوكي, وأقوم برصده مع كل قول أو فعل.. لكنني بحاجة أيضاً إلى التقدير من الآخرين. وهذا هو مطلبي منكم. هذا هو كل ما أحتاجه كي أعيش حياة طبيعية هادئة. أنتم تقرأون لي, البعض يقرأ دون أن يترك تعليقاً, والبعض يقرأ المدونة بشكل منتظم ويمر عليها دون أن يذكر اسمه أو هويته ودون أن يقول أي كلمة تشي بالاستحسان من عدمه. أنا بحاجة لتواجدكم معي, وإلى أن تقولوا رأيكم. أرجو ألا تفهموا كلامي هذا على أنني بحاجة إلى من يضرب على الطبل كل يوم, أنا فقط أطلب أن تراسلوني أو تتركوا لي تعليقا كلما أعجبتكم تدوينة, فأنا بحاجة لهذا.

ربما لن تدركوا حاجتي قبل أن أشرح لكم. في الشهور الماضية (11 و12 و1) كنت أدرس الماجستير في التربية في جامعة الإسكندرية, وعانيت الأمرين لأنني لم أكن أعرف حتى كيف أدخل إلى مكتبة الإسكندرية, ولم أكن أعرف أي شيء عن البلد التي انتقلت إليها, ولم أكن أعرف أي شيء عن نظام الكلية, وكان هناك من الطلاب من يفوقني في المستوى العلمي بكثير, كان كل ما حولي علامات استفهام, وكنت محطما جدا بعد وفاة أبي لكنني استطعت أن ألقي كل شيء خلف ظهري. تتبعت زميلة لي وهي تدخل إلى المكتبة فعرفت مدخلها وأسلوب التعامل بها (كما تعرفون أنا لا أحب أن أقول إنني لا أعرف) وواجهت نظرة بعض أعضاء هيئة التدريس الأولية لي بأنني غريب جاء من أقاصي الصعيد ولا يفهم أي شيء في البطيخ, وذاكرت بجد واجتهدت ويوم النتيجة أحرزت أفضل نتائج بين دفعتي على الإطلاق, الفصل الأول ليس به ترتيب, لكن البعض يقول إنني الأول على دفعتي, من الممكن للجميع أن يفرحوا بهذا الانتصار الجيد في هذه الظروف الصعبة, لكنني لم أفرح لأن زميلة لي حصلت على تقدير أعلى مني في مادة واحدة. أنا لا أحقد عليها, فأنا صريح مع نفسي أكثر من أي شيء, أنا فقط وضعت هدفاً أن أكون أفضل من الجميع وبتفوقها لم أصبح كذلك. هكذا تأكلني نار لست أنا من أشعلها, وأنا أريد أن أطفئها كي أعود روحا صافية.

هكذا تمر حياتي دون أن أعيشها ودون أن أفرح بها..

إليكم جميعاً, لا تمروا صامتين, قولوا أن ما قرأتموه كان سيئاً, أو كان جيداً, لكن لا تظلوا صامتين, ولا تعبروا هكذا. أنا في ورطة حقيقية مع نفسي, من فضلكم أقيلوا عثرتي..

هناك 51 تعليقًا:

آيــة يقول...

:)
آه يا عمرو .. بتدوس ع الجروح و الله ..

طب مبدئيا .. انا عديت من هنا اهوه - كما دائما - و لامست مني وترا - كما دائما برضو -

بس عارف .. انا فرحانة بيك و بالبوست ده اووي
حبيت اختيارك لـ أقيلوا عثرتي .. إنما هي عثرات حقا .. يعني الامل موجود ان نقوم بالسلامة .... واخدلي بالك :)

اصلي واقفة معاك في نفس منطقة التعثر على اختلاف العثرات بقى و اهو كل واحد و عثرته يعني :)
غير أنك أكثر جرأة مني ف الاعتراف و طلب المساعدة ..
أحييك ، و أثق بتلك القدرة التي تسكنك و القادرة على أن تجعلك مثلما تحب :)

متابعة جدا ، و مستنية لما تقول انك بتتجاوز / تجاوزت هذه العثرة بسلام :)

عطش الصبار يقول...

عارف يا عمر من اسبوع واحد كنت بتناقش مع ابنى اللى سافر امريكا هو كمان وحاول يجرب حظه هناك
ولما قابلته بعض المشاكل الصعبه لقيته فى منتهى اليأس
المهم انه بعدنقاش طويل وحوار عايزاك تتخيل مدى صعوبه الحوار مع شخص يائس خرجنا من الحوار باعترافه ببعض الاخطاء اللى ارتكبها فى مشوار حياته


عمل زيك كدا جلسه مصارحه واعتراف
قلت له خلاص انت كدا حطيت رجلك على بدايه الطريق
انت كمان ياعمرو ما دمت اعترفت بما كنت تخفيه فانت وضعت يدك على الجرح وحددته ستعالج تلك النقطه داخل روحك وستبدأ الطريق الصح

لكن لى ملحوظه يا عمرو انت مثل ابنى تماما وسأقول لك عليها

انك تضع نجاحك وحياتك ومستقبلك على رؤيه الاخرين لك واذا لم يراك الاخرين ناجحا سيظل نجاحك منقوص
انا اعلم بخبرتى ان الانسان ينقل الى الاخرين دون ان يدرى نظرته الى نفسه (ليس الغرور )ولكم ينقل تقديره لنفسه اذا كنت تقدر نفسك فسيقدرك الاخرين


هل تذكر اول بوست لى (قول بحبك) هل تذكر ردك عندى
كان مشجعا قلت لى ساعتها انك تحب اباك ولم تقل له انك تحبه
هل تعتقد ان اباك لم يشعر بذلك الحب
هل تعتقد انه لم يستشعر داخلك بذره التحدى التى نعلمها نحن الاباء والامهات نعلم داخلنا ان من يملك تلك البذره ستكبر يوما وتكون الثمره التى تمنيناها فى اولادنا

اذهب اليه فى قبره وتحدث معه اخبره انك ناجح وانك على بدايه الدرب
لاتنتظر ولاتحصل على نجاحك من تصفيق الاخرين
انت ستنجح لانك تريد ذالك
ستنجح لان هناك امك واخوتك
هذا ما قلته لابنى واقوله لك يا ابنى
انت ناجح تعجبنى كتاباتك لك اسلوبك المميز الجميل
نصيحه اخرى
لاتنظر الى نجاح الاخرين انه هزيمه لك
ولاتضيع حياتك وراء المستحيل فتخسر شبابك وحاضرك
النجاح انواع واساليب وانت ناااااااااااااااااجح وموهوب
عذرا للاطاله

Isolde يقول...

انا جيت و قريت، بس عندي محاضرة بعد اقل من نص ساعة و لسة ما غيرتش هدومي و لا صلّيت الصبح... هاخلص من المحاضرة و هاجيلك... استناااااني

:)

تــسنيـم يقول...

عارف يا عمرو .. فعل المضارع في قولك أنا أتغير , هو اللي أنا وقفت قدامه


لأني فاكرة إني مفيش مرة قلت فيها: أنا أتغير

كل فترة كنت بقول/ أنا اتغيـرت

أنا كمان بغبطك _ و من غير حسد_ عشان إنت لاحظت إنك بتتغير مش اكتشفت ده بعد فوات الآوان زي ما حصل معايا و اكتشفت فجأة إني كبـرت و بقيت بقولها لأي حد يقولي إنتي مكونتيش كده فأقول أصل أنا كبرت :)

عموما يا عمرو .. للصاحب على صاحبه إن يقوم أخطاؤه و يشد على إيده لما يكون ماشي ع الطريق الصح

الفكرة بس .. إنك اديتنا الصلاحية دي و إن بقالنا الحق في ده

Isolde يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
واحده من الناس يقول...

استاذى
قد اكون نسيت الطريق الى المدونات
قد اكون انا ايضا جريحه من اشياء فعلها اخرون مثلك دون قصد..فقضت على اشياء جميله بداخلى..لا اقول هذا لازيد وجعك
بل لاخبرك اننى سعيده لانك اردت التغيير وعرفت العله..فانا اعرف علتى لكننى لا اعرف لها العلاج...
رغم اننى قد قاطعت عالم المدونات..ورغم اننى قد كرهت الكلمات الادبيه المنمقه..والعبارات المرتبه..لكن ندائك دلف الى اعماقى لاننى استشعرت فيه الما خفيا..
استاذى
انت شخص اليوم احترمه اكثر من اى يوم سابق لانك قبلت ان تكشف امامنا روحك..جردت ذاتك من كل اثوابها المبهرجه لتبدو لنا هكذا
فلم تنل سخطنا بقدر مانلت احترامنا..
قد اكون اتيت بضع مرات هنا لاقرأ دونما تعليق مع اخرون فعلوا نفس فعلى..لكن مرورى هنا كان يجعلنى سعيده
انت شخص يعرف كيف يمنح السعاده
تعرف مفاتيح الحب فتهب من حولك من عطايا خزائنك
لكن سيدى لاتدع ذلك الالم يقتلك..اصرخ ان شئت او اغضب..كسر كل قيود الصمت ومزق هوية سابقه وصفحات قديمه..تصافح مع الامس وتقبل هزائمه بروح راضيه..وستجد ان الغد هو اجمل مما فات
اعدك بذلك
لاننى اعلم يقينا ان الغد دوما يحمل لنا اشياء اجمل
سيدى
انت شخص رائع
ولا اقول هذا للمدح
بل لاننى عهدتك رغم قسوتك احيانا فى نقدى واقول هذا للمزاح فقط
لكنك شخص يعرف جيدا كيف ينقد
يعرف كيف تكون الاشياء جميله وكيف يصنعها
فلتلقى امسك فى صندوق واغلقه
وافتح بدلا منه صفحات اكثر اشراقا
وثق ان الله لن يتركك
ونحن بجانبك متى احتجت لنا
:)

Wanda يقول...

طيب انا جيت اهو بس :-) انا خلصانة خالص و لاقيتك منزل 6 بوستات جديدة و من اخر بوست اول واحد اقراءه عايزنى اقولك انا راى :-))
اصبر طيب

عمرو
اذا كان ده تفاعلك مع العالم الشبة خيالى (النتى) امال تفاعلك مع الى عايشين معاك عامل ازى ؟؟
الصبر
علينا و عليهم
و خلينى اقراء الباقين و ارجعلك

:-)) يظهر مكنتش فصل متفوقين يا عمرو
اصلك لو كنت مكنتش لسه توجع قلبك بالمقارنة بالاخرين
عايز تقارن قارن نفسك بنفسك
قارنها من سنة فاتت او 10

:-)) انا من وجه نظر لو عملت كده حلاقى نفسى فشلت فشل و من وجهة نظر ثانية نجحت نجاح و من منظور عام :-)) انا زى الفل عايشة بخير :-)))

انت طلبت الرد بسرعة متقولش اى بقى :-)

Heba Gamal Emara يقول...

والله كل اللى اقدر اقوله ان حضرتك تحت سبوت كبيرة اوى من تأنيب الذات والضمير وجواك طاقه تحدى كبيرة بانك لازم تكون احسن واحد فى الدنيا علشان تعوض كل اللى فاتك بس صدقنى ده مش الحل الحل انك تاخدها ستيب باى ستيب وانك تتصالح مع نفسك وهتلاقى الموضوع هيمر بهدوء وسلامه ان شاء الله

جارة القمر يقول...

عمرو

ازيييك يا بنى عامل ايه ؟ احكيلك من الاول بقى

انا اول ما فتحت المدونة و لقيت الصورة الجديدة دى قلت هو عمرو مكشر كدا ليييييييه بس عجبانى الصورة برضو الصراحة

ممممممم تصدق انا كنت فاتحه المدونة بقرا البوستات القديمة اللى عجبتنى و بحب اعدى عليها تانى و استعيد احساسى لما قريتها اول مرة ... عمرو انت بجد مميز جدا جدا
عارف ليه عشان بتعرف ترسم البسمة رغم انك مش تعرفنا الاكثر تميز انى بحس بجد انك فرحان اوووى انك رسمت البسمة دى على وجوهنا

عارف اخيرا افتكرت انا جيت المدونة هنا اول مرة امتى ... اول حاجه قرأتها ليك بوست لا تحكى يا شهرزاد و رجعت لكام بوست ورا كدا عشان اتأكد انك شخصية تحترم بجد فقليتك فعلا كدا قلت بسسسسسسسس تمام كدا اوى انا هاجى هنا على طول وعرفتك و عرفت ناس بحبها هنا بجد

فاكر لما كنا بندخل نتكلم عندك كتيييييييير اوى ودوشناك و انت الصراحة استحملتنا اوى يعنى كتر خيرك
انا فعلا بحس ان المدونة هنا بيتنا الكبير اللى بيلمنا كلنا وقت ما نكون مضايقين و فرحانين .. زعلانين او مبسوطين

لسه فاكرة انك لما قلت هتسيب التدوين فترة عشان دراستك و شغلك انا زعلت اوى أد ايه ومش دخلت فترة طويلة عندك
هو كان احساس أوفر؟؟؟ مش عارفة بس ساعتها زعلت بجد بس خلاص صافى يا لبن بس اوعى الشيطان يوذك تانى بقى ههههههه

انا رغيت كتير اوى ... عمرو السيد انت من الشخصيات المهمة جدا جدا عندى بجد تبهجج بقى و انشكح :):)

عمرو يقول...

أهلا بيكم جميعا
أنا كتبت البوست ده الساعة سبعة صباحا تقريبا, وكنت صاحي بألم نفسي شديد, أنا حاسس دلوقتي إني كنت باشحت على نفسي, بس أنا فعلا محتاجكم حواليا, محتاج ناس تقول إحنا هنا ومهتمين واللي بتكتبه ليه قيمة.
أنا مش باقارن نفسي بحد, عمري ما عملتها, بس المجتمع هو اللي بيقارن, حتى أقرب الناس إليك, عمري ما بصيت لحد باحبه سواء زاد مقامه أو قل بنظرة ما فيهاش صفاء, لكن حصل إني اتغظت من ناس تانيين لما ربنا كرمهم حسوا نفسهم وصلوا وبقوا ما يعرفونيش, يمكن انا مش مريض بس لو سبت نفسي مش هابقى زي ما أنا عاوز. غير التأثيرات اللي الموضوع ده بيعملهالي, أنا ابتديت التغيير, وما كنتش هاستمر لو ما عملتش الفضيحة دي :)

آية الأمل دايما موجود, وأنا حاسس نفسي فعلا أحسن, أنا اتخذت خطوات فعلية وصلحت علاقتي بناس كتير وباعمل مجهود يومي برضا

إيزولد تعالي على مهلك :)

واحدة من الناس انتي بتكتبي كويس قوي, وخسارة بعدك عن مجتمع الأدب, خسارة فعلا

أنا هارجع تاني وأرد بس كمان شوية :)

جارة القمر يقول...

عمرو بما انك هنا بقى

هاتلى شيكولا جالكسى بالبندق بسرعة لو سمحت :)

جارة القمر يقول...

هو انا ممكن ارغى شويتين

اه طبعا يا جارة اتفضلى ... ميرسى يا عمرو :)

تعرف كلنا بنحتاج مؤازرة من اللى حولينا عشان نكمل طريقنا صح .. الاصح دائما انك قبل ان تحتاج مساعدة الاخرين ممن حولك عليك ان تصارح نفسك بما تحتاجه انت و ما عليك فعله .. وانت عملت كدا بدأت تتغير فعلا وبعد كدا قلت انا عايز مشاركتكم ليا
ودا فعل صحى جدا

فين الشيكولا بقى انا قاعدة مستنية اهو

ponpona يقول...

أنا حاسس دلوقتي إني كنت باشحت على نفسي !!

خد هنا تعالى .. لا لا لأ .. قرب شوية كمان .
فين ودانتينك بقى أما أشدك منهم .. هاه ؟ فين ؟

ايه اللي انت بتقوله ده يا عمرو ، أزعل يعني أنا دلوقتى !!
طيب بالعند فيك بقى مش هازعل .. هه

وبعدين هي فين الفضيحة اللي انت بتقول ان انت عملتها دي ؟ فين ؟
انا مش لاقياها .. انت مخبيها طيب ؟ طيب انا عايز اتفرج :)

عمرو
انت عارف ان انت كويس و انا عارفة ان انت كويس وناس كتير عارفين ان انت كويس . آي نعم انا عارفة انها بتوجع قوي لما تلاقي اللي حواليك مش مقدرين بالذات أقرب ناس ليك اللي ساعات بتبقى منتظر دعمهم لكن مابتلاقيهوش لكن ده ما يمنعش انك كويس وانك بخير

بالنسبة بقى للناس اللي عملوا نفسهم مش يعرفوك . يا عمرو فعلا هما الخسرانين . انت متخيل قد ايه دول تفكرهم ضيق قوي .. دول مش شايفين الا تحت رجليهم .. او مش شايفين أصلا من أساسه . اللي يعامل الناس علي اساس مستوياتهم المختلفة وعلي اساس التصنيفة السخيفة اللي هو متمسك بيها يبقى فعلا تفكيره نونو قوي


جارة القمر
دول عشرتاشر واحدة جالاكسي عشانك وكمان واحد بوريو عشان أنا بحبه .. ومعلش ان كنت مقصرة معاكي شوية .. بس انا عارفة انك أكيد مقدرة :)

عمرو
دول عشانك
:) :) :) :) :)

عمرو يقول...

أهلا بيكم يا جماعة مرة كمان
أنا نفسي أرد عليكم كلكم نفر نفر
آية مرة كمان
ربنا يكرمك وتعرفي تتغلبي على مشكلتك يا رب, ما تبقيش تغيبي عن التعليق بقى :)


عطش الصبار
اسمحيلي أعترض.. :)
تخيلي إن فيه حيطة سليمة بيخبط فيها كل يوم موتوسيكل, تفتكري الحيطة دي هاتفضل سليمة؟ مع الأيام هاتنهار, وهو ده اللي أنا قصدته, أنا ماشي ف طريقي عادي لكن الناس هي اللي بتضايقني.

تسنيم
انتي ليكي كافة الصلاحيات والحقوق من غير أي حاجة, انتي هاتتقوقزي يا تسنيم ولا إيه, لا لا لأ ما حبكيش وانتي كده :) انتي كبرتي؟ منين مش شايف يعني كبرنة :)

واحدة من الناس
أنا هاقول نورا عشان اسمك أحلى بكتير من الاسم المستعار ده
بصي يا نورا أنا توقفت عند تعليقك كتير, يا بنتي انتي فنانة, مش عارف بتجيبي الكلام ده منين :)


واندا
أنا كنت فصل متفوقين طبعا, وأنا دايما باقارن نفسي بنفسي وعمري ما قارنتها بحد بس اللي بيحصل, ولا أقولك سيبك من اللي بيحصل المهم إنك هنا :)

هبة عمارة
ادعيلي يا هبة, وما تتأخريش على المدونة هنا أنا عارف إني مش باعلق عندك ولا عند أي حد بس ده شيء مؤقت :)


جارة القمر
انتي تؤمري هاجيبلك كل أنواع الشكولاتة اللي انتي عاوزاها وانتي تشتري :)
بصي أنا هاخد كلامك وأعلقه قدام مكتبي عشان كل يوم أقراه وأفرح بيه
:)



بنبونة
سماح المرة دي, بريء يا بيه :)
متشكر قوي على الابتسامات دي :) :) :)

Isolde يقول...

انا جيييييييييييييييت
:)

اولا ازيك؟
ثانيا، انت تعبتني معاك خالص... يعني انا اخلص شغل و اخبط مشوار لآاااااخر الدنيا انهاردة، عشان اعمل لك هدية، عشان انت متقوقز و انا عايزاك مبسوط... هي هدية حلوة اوي و هتعجبك اوي جدا خالص، بس مش هتاخدها غير في حفل توقيع كتابك اللي جاي... و الله و الله و الله ما هتشوفها قبل اليوم ده، فحاول تعجّل بيه بقي، عشان مصلحتك، بس ما تنساش تعزمني :)

ثالثا بقي نبتدي خناق... انا و لا هاواسيك و لا هاطبطب عليك عشان انت مش محتاج ده... انا هابتسملك و هاقوللك دور عالجميل اللي جواك... غير التكنيك، بدل ما تجري ورا الوحش و ورا نفسك بعصايا، دور عالجميل، و اللي انت مميز فيه فعلا( عشان ربنا ادي لكل واحد فينا فرديته الخاصة... يعني انت متميز شئت ام ابيت) و قويه و امشي فيه و ما تبصش عالناس، و اللي يضايقك يولع، المهم انت تنام عالجنب اللي يريحك، و لما تآمن انت بنفسك و بنجاحك و ان انت مش محتاج قبول الآخرين او حتي اعترافهم بنوع النجاح اللي حققته ساعتها بس هترتاح... دور علي عمرو و اعمل عليه شويش من وقت للتاني، انا بامسك نفسي باعمل حاجات غلط كتييييييييير، و بادفعها غرامة فورية، فمش باروح للغلط تاني... كل واحد ترمومتر نفسه، انت بس اللي هتعرف تظبط نفسك في الصح و في الغلط، و ما تسمعش لحد، ما دمت ماشي صح، و لما تصدق انت نفسك، كل الناس هتصدقك... و كفاية كدة بقي لاحسن الجد وحش علي صحتي، انا الدكتور بتاعي قال لي خليكي فرفوشة علي طوووووووول
D:
في انتظار الكتاب الجديد يا فناااااااااان
:)

حاجة كمان واقفة في زوري بخصوص الكتابة... عمرو يا سيد، انت بتحط ايدك علي لمحات نادرة اوي، و مش كتير بيقف عندها، بتعمل لنا ستوب ساين عشان نقف و ناخد بالنا من حاجات عادية انت خليتها غير عادية بالمرة... و كل ما كبرت و تجاربك زادت كتابتك هتزيد عمق و تفرد اكتر ما هي، و بعدين انا اقعد احقد بقي لما الاقيك بتاخد نوبل في الادب( و مش بعيد علي فكرة، و ما تخليش حد يقنعك بغير كدة، انت تقدر تجيب نوبل لو عايز) بس ما تبقاش تنسانا يا عم و تنفضلنا... هع هع هع

علي فكرة كمان، صورة البروفايل الجديدة حلوة اوي
;)
ايون، و ش بيغمز، باعاكس يعني... طبعا بتقول البنت دي عندها ربع ضارب...احب اقوللك انك غلطان... انا ما عنديش ربع من اساسه.... هع هع هع

ايون كدة... اضضضضضضضضضحك
:)))))))

محمد بحر يقول...

السلام عليكم

الكلام اللى هقوله هنا مش نفاق ولا انى عايز اواسيك واقولك انت ياعم تمام 100 100 ومفكش غلطة

الكلام اللى عايز اقوله بقوله لواحد عاشرته كتير فى مرحلة من حياتى كونت وجدانى و تفكيرى كنت ومازلت أفخر انه صديق

كل لما أفتكر ضحكة اذكره فى الحديث لأنه سبب للضحكه دى
فى اصعب وأحرج لحظات حياتى فى الغربة وما عانيته من مرار وذل وظلم لم أجد سواه ولو من خلال مدونته يهون عليا من خلال قرأتى لتدويناته وتعليقات زواره فيخرجنى مما أنا فيه
أعتقد ان اعترافك بما انت فيه اول خطوة فى الرجوع الى حياتك الطبيعيه ولكن احذر من أن تقسو على نفسك

تحياتى

عمرو يقول...

أسماء
أنا هاقولك على إحساسي بعد ما قريت كلامك, هاقول الإحساس مباشرة اللي ممكن طبعا يكون خطأ.. أنا حسيت إني مش محتاج نصايح من نوع ركز على الجنيل اللي جواك وبص على نفسك ومالكش دعوة بالناس, أنا محتاج تقدير.. وهو ده اللي أناطلبته في البوست.
أنا محتاج جمل تقدير كبيرة حقيقية صادقة أعلقها عندي في الأوضة, وده تكنيك أنا محتاج أعيش بيه لمدة سنة على الأقل, محتاج أحوط نفسي بأهدافي وبحاجات تزود الدافعية. أنا قلت لك إحساسي وبشكل مباشر ما فيهوش تجميل.

بالنسبة للنشر فأنا رايح الدار بكرة إن شاء الله. وربنا يقدم ما فيه الخير

حبة هزار بقى, أنا كل صوري حلوة, وعلى فكرة أنا عندي ربع مستورد لسة جايني من الصين ممكن أبقى أديهولك هدية يوم حفل التوقيع ههههههه
:)

عمرو يقول...

بحر حبيبي
أنا كل يوم باعيد اكتشافك يا بحر, كل يوم باشوفك حد مختلف. ربنا يخليك ليا يا صديقي
:)

عمرو يقول...

يا جماعة
أنا مسافر لمدة تمانية وأربعين شاعة كالعادة اسكندرية القاهرة والقاهرة سوهاج, مش هادون لمدة تمانية وأربعين ساعة على ما أعتقد. انتم عارفين إني كل مرة باقول كده وأحط البوست وأنا في القطر, المرة دي مين عالم. أنا فعلا مش باقدر أغيب عن المدونة

تنويه هام بقى للجميع
لو سمحتم, يعني من فضلكم, يعني بليز, أنا مش عاوز نصايح عشان ده بيحسسني إني عيل عبيط :) أنا محتاج تقدير وبس
أنا عارف إني باتشرط عليكم بس ده عشم مش أكتر :)

غير معرف يقول...

عمرو أخبارك إيه؟
عذراً يا عمرو لغيابي عن التعليقات ‘ بس يمكن تكون دي حالة عامة ؟ مش عارفة ‘ فقدت القدرة علي التعليق فقط أكتفي بالقراءة مش عارفة يمكن حزن زهق ... لكنني أعترف أنني أجد متعتي في القراءة لديك ، وأظن شايف الناس إللي علقت عندك بيحبوك أد إيه .أوعدك إني ورغم كل شيء هحاول مغيبش عن التعليقات ،.
رجاءً لا تقسو علي حالك .
" لا تعتب إلا علي زندك وطول باعك ،وإخترلك وليف من الناس يطبع بطباعك ، إن قولت آه يقول آهين .وعجبي!!
ديدي

adel يقول...

ينفع ميبقاش عندي رد ؟؟
اصل ممكن اكون في نفس المشكلة بشكل او باخر
فاكيد لو كنت لقيت حل ليا كنت قولتهولك :)

تــسنيـم يقول...

إلى الأخ صاحب المدونة اللي عايز تقدير.. أنا عارفة إنك مش بتحب حد ينقل عنك _ مع ذكر إسمك طبعا_ بس حان الوقت إني أنقل عنك و اعمل استيتس من كلامك في الفيس بوء و كمان كووتس في الجود ريدز و أكتب عمرو السيد، و أظن إن ده يعتبر تقدير يعني ,, و إلا مكانتش عظمتي .. فخامتي .. جلالتي ,, نقلت عنك

:D

Isolde يقول...

مش عارفة اقوللك ايه يا عمرو... بس احنا بيننا صداقة عمرها ييجي 3 سنين دلوقتي، و انا باقوللك انك مش محتاج تشوف تقدير من حد، و مش محتاج عبارات تقدير تعلقها في اوضتك و مش مخوفني عليك غير تمسكك بانك تسمع و تشوف رأي الناس فيك... ده ممكن يكون صح لو انت ما عندكش مشكلة، لكن بما ان في مشكلة فتمسكك بده بيزودها مش بيحلها... و ما املكش غير اني اقولك ربنا يريح قلبك...
بالنسبة للنشر، فيا رب نحضر حفل توقيع كتابك قريب

:)

هبه يقول...

لا أعرف كيف تدفعني كلماتك إلي الكتابة ولا كيف تثير الفص الأيسر من مخي الذي تقاعد منذ زمن عن أي محاولة لإفراغ كم الأفكار الهائل الذي يحتل مساحة لابأس بها .

حسنا .. أنا فخورة جدا بما كتبت . فخورة بهؤلاء الشباب الذين مازالوا يملكون روحا وعقلا يمكنوهم من تحقيق أحلامهم يوما ما . فخورة بك وبأمثالك الذين أبوا أن يعيشوا هذا ويموتوا هكذا . الذين رفضوا أن يكونا صفرا ضمن الأصفار التي تولد ، تتعيش ، ثم تموت .

وددت لو أني لم أكتب ما سأقوله لاحقا لأني أعتقد أنها تجربة شخصية ألي حد ما . لكنها علمتني الكثير وستفيدك باذن الله لذلك لن أبخل بها .

لقد أنعم الله علي بقدر من الجمال كنت أحسسبه لفترة قريبة عاديا لا يلفت النظر كثيرا إلي أن فوجئت في الكلية بالكثيرين يخبرونني بأني " أمورة قوي زي الملايكة " . ليست مرة أو اثنتين . لكن كان بمعدل رهيب . كل يوم تقريبا . بداية كان الأمر يسعدني إلي أن رصدت ذلك التغير في نفسي .. أنا بدأت أتغير .. أغر ربما ، لكني أتغير ولا أستطيع أن أضع حدا لهذا . لا أستطيع أن أصرخ فيهم أن توقفوا أنتم تدمرونني . فكرت في حلول كثيرة . كنت أترق فعلا .. ببطء . وصراع كبير يدور بداخلي . دعوت الله كثيرا . لم أكن أتخيل أبدا أن نعمة كهذة تتحول إلي كل هذا ولم أقتنع بالنقاب كحل . وسط كل هذا قرأت هذه الجملة " إن الله لاينظر إلي أجسامكم ولكن ينظر إلي قلوبكم و أعمالكم " لا أتذكر ان كانت حديثا أم لا ولكني بكيت كثيرا حين قرأتها . يا آلهي .. كيف لا أفكر حقا كيف تراني ؟ هل حقا قلبيس معلق بك ؟ هل روحي جميلة هكذا مثل وجههي الذي سيواريه التراب ؟!! هل لك أنت تساعدني ؟ .

هبه يقول...

حينها توقفت وقررت أن أضع حدا . لن أتركهم يدمرونني ولو بحسن نية .. ماذا أنا فاعلة ؟ لا شيئ .. نعم لا شيئ . فقط سأتذكر كلمات ربي علي لسان رسوله الكريم " لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر .. إن الله لا ينظر إلي أجسامكم ولكن إلي قلوبكم و أعمالكم " . سأطلب منهم أن يدعوا لي بجمال القلب كجمال الوجه . سأنظر إلي السماء بامتنان و أدعوا الله أن يثبتني .


ستاذ عمرو.. هل فهمت ما أعنيه ؟ عندما تقف يوم العرض الأكببر أمام الله لن يكون أحد بجوارك . ستكون وحدك .. وحدك تماما . لا هؤلاء البشر الذين تنتظر منهم ثناءا عليك ولا غيرهم . لن يكون وسطاء لك عند الله حين يسألك عن عملك . مش هايقولوا عمرو كان بيكتب كويس ولا كان متفوق ولا كامن ولا كان .

أيضا لن يحاسبك الله علي نتائج أعمالك . أنت غير مسؤل تماما عن النتائج . كل ماعليك هو الالجتهاد ثم الاجتهاد ثم الاجتهاد ثم التوكل . ربنا عارف كويس انت تعبت ولا لأ وهايديك ان شاء الله علي مقدار جهدك و مهما كانت النتائج انت تعبك عند ربنا .. منى دايما بتقولي كده

استاذ عمرو .. حضرتك تمتلك فعلا أصدقاء رائعين . اطلب منهم أن ينبهوك إلي هذه النقطة التى تؤرقك إذا لاحظوا عليك أي تغير . اطلب منهم دعاء من القلب . زنحن سندعوا لك كثيرا بظهر الغيب


آسفة على الإطالة

:)

ponpona يقول...

عمرو

أنا قلتلك قبل كده هي ليه البلوج بتاعتك دي موجودة من 2007 وأنا ما أعرفهاش إلا في أغسطس 2009 .. صح؟

تفتكر يا عمرو أنا قلت كده ليه؟

عمرو
أنا هاطلب منك طلب بسيط
اخرج كده بص علي الناس اللي انت كاتب أساميهم بره .. عد يا عمرو انت كاتب كام اسم .. كل اللي انت كاتبهم دول يا عمرو بيهتمو لأمرك وبيقدروك حتى من غير مايقولوا كده .. هما فعلا مهتمين لأمرك .. عمرو أنا عمري ماشوفتك ولو عمري ماهاشوفك بردو مش هايفرق معايا .. أنا يفرق معايا الانسان اللي جوا الحد اللي انا باتعامل معاة وانت الانسان اللي جواك جميل يا عمرو .. الكام عيب اللي انت شايفهم في نفسك دول ممكن يتصلحوا .. بس دول ما ينفوش حقيقة انك انسان فعلا جميل

في ناس كتير فعلا بيقدروك يا عمرو
انت ماتعرفش أماني وميادة .. صح؟
بس هما يعرفوك يا عمرو .. أماني بتيجي هنا تقرأ كل ما بيبقى عندها نت متاح وميادة بردو .. الناس اللي انت عمرك ماعرفتها دي يا عمرو عارفين ان في عمرو السيد وعارفين انه انسان كويس

عمرو
هما تلات كلمات .. أنا فخورة بيك
:)

تــسنيـم يقول...

الى الأخ عمرو صاحب المدونة

على فكرة أنا مش محتاجة أستأذن في اللي ناوية أعمله .. بس قلت أستأذن برضه

:D

عمرو يقول...

أهلا بيكم يا جماعة
أنا مجهد قوي بس قلت لازم أدخل أمسي عليكم أنا هارحع تاني وهارد عليكم نفر نفر, بس عاوز أصالح أسماء لأنها شكلها خدت على خاطرها, أسماء صدقيني أنا طلبت التقدير ده بناء على قراءة مش إحساس داخلي, وأنا لسة ف نظر نفسي طفل صغير محتاج نصيحة الجميع, وانتي أكتر حد نصحني وأخدت بنصايحه (وان كنت ناسي أفكرك:) ), بس أنا النهاردة قاري وفاهم أنا باعمل إيه, واللي أنا باطلبه اهو جزء من برنامج في كتاب كنت ترجمته قبل كده, على العموم يا أسماء انتي دايما كنتي بتقدريني, ومن غير ما أطلب منك. لو سمحتي ما تزعليش مني ابتسمي بقى :)

واحده من الناس يقول...

حينما جئت هنا لكى اترك تعليقى لم اكن افكر فيما سأكتبه
لن اخفيك سرا..حينما اكتب اشعر وكأننى احلق عاليا لكن يا استاذى حياتنا لم تعد تعترف بالكلمات
ارتأيت ان الصمت افضل وسيله للحياه
سألتنى بونبونه بالامس عنا الم بى
لكن الم اخبرك انك الافضل لانك تعرف علتك وتعرف ان علاجها
انت انسان عرفت قيمة نفسك جيدا ولا ارى مانع من تعظيم شأن نفسك فى بعض الاحيان لكن حذار ان يؤلمك من حولك فتهرب منهم الى ذاتك..
سيدى انت شخص تعرف خطواتك جيدا
حتى اخطائك سرعان ما تكتشفها وتسرع الى اصلاحها
سأكرر ماقلته بالامس
انت شخص رائع فغير فقط ما تحتاج لتغييره كى تنفض عنك الم تأنيب الضمير
ونحن بجوارك دائما
كما اعلم جيدا اننى حينما استطيع ان استعير قدرتك على كشف ذاتك امامنا فستكون انت وباقى اسرتنا الكبيره اول من آتى اليهم لالقى على كاهلكم مابى
لو كان تقديرنا لك سيحسن حالتك
فثق انك ستجدنى هنا كل يوم لاخبرك انك انسان تستحق التقدير
:)

Isolde يقول...

يا عمرو يا ابني يا حبيبي، انا مش بازعل من اصحابي و حبايبي ابدا، انا بازعل عليهم، و باشيل همهم، و ده اللي بيخليني اتكلم... عموما يا فندم، انا مش زعلان خاااالص... انا بس عايزاك تركز في حياتك كدة و تستعين بربنا قبل الناس و هو هيهديك و يوفقك للي فيه الخير... و السلام ختاااام

:)

محمد بحر يقول...

السلام عليكم

بالأمس فقط عرفت معنى لحياتى ولمستقبلى

بالأمس فقط وجدتنى وأمسكت بأهدافى الهائمة وتحقق حلما كان يراودنى منذ زمن

بالأمس فقط عرفت من أنا وأين أنا

وبالأمس ايضا قرأت أغرب بوست لصديقى عمرو السيد يطلب فيه أشياء أقل ما يقال عنهاأنها حق من حقوقه
فى البداية خفت عليه ولكننى أعرفه جيدا وأثق فى فرشاته التى ترسم ملامح حياته
يبدو أن هذا الأمس لن ينسى من ذاكرتى ابدا

عمرو يقول...

ديدي
أنا تمام الحمد لله, أشكرك على المتابعة, أنا كنت قلت إنك نسيتي المدونة خلاص, متشكر قوي على على السطرين اللي في الآخر, الكلام ده في الجوووول
:)


عادل
ممكن طبعا ما تقولش أي حاجة, وممكن تقول كل حاجة, بس ليه تسكت لما ممكن تقول.. عجبي
:)



تسنيم
لك كل الحق في نقل أسطر فقط :) أنا بس باخاف من حكاية النقل اللي على النت, أول حاجة بيجي حد حسن النية ينقل عمل ويكتب اسم صاحبه, فيه قارئ جديد بيعجبه العمل المنقول يقوم واخده ويكتب عليه منقوووول بدون ذكر ول عجب حد تالت ينقله من غير حتى الكلمة دي, لكن جلالتك وعظمتك وفخامتك ليكي كل الحق في نقل اللي انتي عاوزاه ومش محتاجة إذن.. :)

أسماء
ربنا خلق الكون ده متعشق في بعضه, كلنا محتاجين كلنا, ربنا اللي خلق الكون واللي انتي عاوزاني أعتمد عليه وحده زرع فينا حاجات للناس التانيين, ولولا الحاجات دي ما كانش بقى فيه مجتمع من الأساس. انتي عارفة إن تكالي على الله. بس لو قعدت كده وما عملتش اللي باعمله يبقى تواكل. مش عاوز أختلف معاكي بصراحة, فلو مش عاجبك الكلام نغيره.. بتضحكي على إيه؟ إحنا عيلة بتبيع أعضاءها عشان تحسن مستواها على رأي محمد هنيدي :)




هبة
زي ما قلت لأسماء يا هبة : "ربنا خلق الكون ده متعشق في بعضه, كلنا محتاجين كلنا, ربنا اللي خلق الكون .... زرع فينا حاجات للناس التانيين, ولولا الحاجات دي ما كانش بقى فيه مجتمع من الأساس." الموضوع ليس له أصول دينية بقدر ما له أصول نفسية يا هبة. على العموم عجبني استرسالك في توضيح مشكلتك, وسأدعو لك بأن يثبتك الله ويجعلك جميلة القلب كما وجهك أو يزيد :)
فرحان لوجودك معانا يا هبة
:)


بنوووووووووووووووووونة
أنا مقصر ف حقك قوي يا منى, أنا آسف. انتي عارفة إني لسة على سفر؟ والله, أنا بس قلت أبات ليلة ف القاهرة, وأنا مش باعرف أنام لما باكون زعلان بكتيره بانام تلات أو أربع ساعات, فبدل ما أقعد حاطط إيدي على خدي بافكر أشيل شنطي تاني وأرتحل كما أنا دائماً. أنا فرحت قوي بكلامك يا منى وهارد على نقطة نسيت أرد عليها ف رسالتك الأخيرة بس لما أقعد على حيلي
:)

تسنيم مرة كمان
يا فندم ده إحنا نوصل المدونة لحد البيت :)
توصيل التدوينات للمنازل ههههههه


واحدة من الناس
عاملة إيه يا نورا؟ لازم تيجي نادي الأدب يوم الأحد عندي فكرة عاوز أعرضها عليكي. أصلي محتاج حد يرسملي شوية رسومات من غير فلوس هههههههه. والله يا نورا مش معايا فلوس خالص اليومين دول, بس والله إحساس لذيذ إن الواحد يبقى مش معاه أي حاجة ف جيبه بس لما ما يكونش مديون, فعلا إحساس بخفة وتحليق غير عادي, لما أشوفك بقى هاقولك على الرسومات ولو مش عاوزة تعمليهم قولي على طول عشان أنا يا بنتي الرسامين والرسامات كلهم يتمنوا يرسمولي (وش بسنان)

:)


أسماء كمان مرة
تزعلي عليا؟ يا سنة سوخة يا ولاد؟ ليه يعني؟ على فكرة أنا مش من النوع اللي بيقعد في الحزن كتير ولا من النوع اللي التغيير عنده قرار صعب, يا بنتي أنا خدت قراراتي وتحملتها وطلعت من موود الكآبة ده, صحيح إن دايما فيه تبعات في عقلنا اللاواعي بس دي أعراض أنا بقيت عارفها ومش باقلق منها. امبارح رحت الأوبرا حضرت حفلة أنا الحكاية وقابلت ناس كتير وكنت فرحان بجد, احتمال أكتب بوست عن الموضوع ده. طبعا كانت أول زيارة ليا للأوبرا ويمكن ما دخلتش القاعات المهمة اللي فيها بس التجربة نفسها والناس خلوني أفرح. ونعرفكم أن ابراهيم بخير وأحمد اتجوز وجاب شاكيناز هههههههه (الجملة الأخيرة تعليقا على واللام ختام)
وش بسنان



محمد يا بحر
إيه بقى الأخبار الجديدة, ولا انت هاتخبي على عمو؟ عموما أنا هاتصل بيك عشان أعرف, تسلم ليا يا صديقي
:)
:)

ponpona يقول...

مقصر في حقي !! طيب منين طيب ؟ أنا مش شايف أي تقصير خالص :) انت شايف ؟ طيب وريني كده .. لأ أنا بردو مش شايفه أيتها تقصيرات .. بس عشان ماتزعلش انت ممكن تطول اللي انت قصرته ده .. ماشي؟ بس اوعاك تطوله قوي انا باقولك أهو مش عشان انت طويل تفتري علي التانين ودا مش معناها ان أنا قصيرة يعني واختي الأصغر مني أطول مني والحاجات دي لا لا لأ خاااالص إطلاقا يعني دا أنا طويلة طويلة آاااااد كدهو شفت ازاي :)

mano يقول...

يا عمرو لو تسمحلى يعنى اعلق على المدونه انا متفقه مع هبه اوى فى كلامها قالت اللى نفسى اقوله بس ازود عليه شىء ان انا قلتلك يا عمرو انت الاول وتستاهلها عن حق وعلى فكره الموضوع ده ما يفرقش مع اى حد فينا احنا بندور على النجاح فقط واننا نخلص الرساله دى على خير والله ربنا جابها كويسه خلاص فضل منه ده شىء ثانيا العلاقات الانسانيه يا عمرو عندى اغلى من النجاح والاوائل انا عندى اخسر تقدير وما اخسرش صديق واخ من وجهه نظرى ان مكنش يفرق معاك فتفرق معايا جدا ودايما اقلهالك اتمنالك التقدم واتمنالك الخير والافضل واظن ده واضح دايما وانما الاعمال بالنيات انا نيتى خير دايما معاك او مع غيرك وربنا يوفقك وتاخد اللى انت عايزه

mano يقول...

يا عمرو لو تسمحلى يعنى اعلق على المدونه انا متفقه مع هبه اوى فى كلامها قالت اللى نفسى اقوله بس ازود عليه شىء ان انا قلتلك يا عمرو انت الاول وتستاهلها عن حق وعلى فكره الموضوع ده ما يفرقش مع اى حد فينا احنا بندور على النجاح فقط واننا نخلص الرساله دى على خير والله ربنا جابها كويسه خلاص فضل منه ده شىء ثانيا العلاقات الانسانيه يا عمرو عندى اغلى من النجاح والاوائل انا عندى اخسر تقدير وما اخسرش صديق واخ من وجهه نظرى ان مكنش يفرق معاك فتفرق معايا جدا ودايما اقلهالك اتمنالك التقدم واتمنالك الخير والافضل واظن ده واضح دايما وانما الاعمال بالنيات انا نيتى خير دايما معاك او مع غيرك وربنا يوفقك وتاخد اللى انت عايزه

زوجة جداً يقول...

عمرو..أترانا نحتاج كل هدا اللهاث حتى نعتلى القمة ..هل لابد ان ندخل المحرقة ونضع كل الرهانات اننا سنخرج دون خسائر ممكنة ..بعد تجربة اهدار للوقت اعترف انه ضرورة واجدنى معجبة بتجربتك ووعيك الكامل بما يحدت داخلك وحولك ورغم المرارة التى تسرسبها كتاباتك فهناك روح قوية دائمة المحاولة لان تفلت واحسبها تحرز كثير من النجاحات هى جديرة به فقط اعطيها الفرصة لان تستمتع وتعيش الفرح ..تحياتى لجهد حقيفى اعجب كتيرا به..

زوجة جداً يقول...

عمرو..أترانا نحتاج كل هدا اللهاث حتى نعتلى القمة ..هل لابد ان ندخل المحرقة ونضع كل الرهانات اننا سنخرج دون خسائر ممكنة ..بعد تجربة اهدار للوقت اعترف انه ضرورة واجدنى معجبة بتجربتك ووعيك الكامل بما يحدت داخلك وحولك ورغم المرارة التى تسرسبها كتاباتك فهناك روح قوية دائمة المحاولة لان تفلت واحسبها تحرز كثير من النجاحات هى جديرة به فقط اعطيها الفرصة لان تستمتع وتعيش الفرح ..تحياتى لجهد حقيفى اعجب كتيرا به..

عمرو يقول...

بنبونة
طالما انتي شايفة إني مش مطول ولا مقصر يبقى تمااااااااااام
:)


أماني
شكرا على دعمك المستمر :)

عمرو يقول...

زوجة جدا
ربنا يكرمك يا رب, ويقعد لكفي صحتك وعفيتك, كلامك فرررررررررررررررررحني :)

عمرو يقول...

مش هاقدر اكتب النهاردة كمان :(
مرهق

هبة يقول...

استاذ عمرو

أنا كتبت تعليق علي بوست " ثلاثة أنواع للحزن وسعادة واحدة " .. معلش بقى هو جه متأخر :)

عبدالباسط شوفين محمد يقول...

لكم أحزنني أن أرى منك ذلك الشعور ولكن دعني اسألك وعدني الإجابة:
1-بلغة الحجوم: ما هو مقدار حلمك؟
2-هل تعبت وماتزال تبذل الكثير من الجهد من أجله؟
3- قارن بين مابذلت من جهد وبين مقدار تقدمك، أعتقد أنك قد سرت أميالاً في الطريق، أليس كذلك؟
4- ياترى هل توقفت يوماً عن الجرى وراء هذا الحلم، وهل تعتقد أنك لن تدفع ثمن التوقف أو التكاسل ولو حتى بتأخر في الوصول؟ واهم أنت...
5- هل تمشي في الطريق الصحيح؟ اقرأ سجل انجازاتك وتعليقات قرائك أو حتى على سبيل المثال من استجابوا لندائك في هذا المقال وسوف تعرف ان هناك من يتابع اخبارك ويهتم لأمرك وسوف يحدثك قلبك بما لن أسطع له شرحا...
6- أظنك قرأت الرواية الشهيرة دكتور فوستوس لكريستوفر مارلو..عاود قرائتها وسوف تعرف انك لن تبلغ ابداً مهما كان مأربك لأن الله يحبك فلن يرضى لك الدنيا مبلغاً من العلم ولا غاية همك..
7- منذ متى لم تقترب من صلة رحمك او من كتاب الله وتبتعد عن العمل الذي يستهلك قوالك ويشفل فكرك ليل نهار؟

أخي العزيز...لكم وددت جلسة معك فلكم أحبك والله شهيد على ذلك ولكن تأبى الظروف إلا تباعداً للجسوم ووحشة للقلب.

تذكر أخي قول الشاعر:
أخي خذ مكانك بين النجوم قف أنت والشمس في المطلع...

ولكن لاتنس أن اليوم الذي يوقن المتعلم منا معرفته كل شيء عن كل شىء فهو حينها أحمق(طبعا لا أقصدك والله)ولكن تذكر ماتوحد عليه علماؤنا قديماً وما قاله المحثون أمثال زغلول النجار وزويل ومحمد حسان:"والله ماأبحرت في تخصصي إلا وشعرت أني أجهل اهل الأرض به"

أخي العزيز لا تعجل النتائج وكن من يطلبه الناس للحديث لا من يطلب الظهور فمن أرادها وكل إليها ولم يقدر عليهاو.....كفاية كده ورايا شغل

أستودعك الله الذي لا تضيع ودائعه

أنسانة-شوية وشوية يقول...

عمرو

عايز اكتب لك بقالي يومين لما قريت البوست ولكن للأسف دائماً الوقت خصوصا وانى قرأتها في وقت العمل، المهم كل اللي انت كتبته ده بداية مبشرة بالخير جداً وانا واحدة ممن مررن بهذه التجربة وكنت عندما وقفت تلك الوقفة اعتقد ان الوقت متأخر وانى لن احرز اى نجاحات ولكن الحمد لله الله المستعان. دائماً توجد بداية ويوجد من يعزف علي وتر يجيد معه مراقبة نفسه وما وصلت اليه والي اى مدى يريد ان يراها لا اخفى عليك ان من علمونى العقيدة الصحيحة هم اصحاب الفضل علي في كل شئ وهى صاحبة ما بي من خير -ان كان-وما اتتوق لعمله بإذن الله ان ارد الله لي الحياة
فاهتم بنفسك وارعاها طبقاً لما اراد الله لها ان تكون . والله يعلم ان فينا الفطرة السليمة وفينا ايضاً النزعات الطائشة التى يمكن ان نقيمها بوقفاتنا مع النفس وباعانتيه لنا
ابارك لك مقدماً وانت اهل لأن تصل -احسبك علي خير ولا ازكى احد علي الله- وفي اعوام قادمة ستتذكر كل ما قيل ولسان حالك لا يقول إلا سبحان الله
متعك الله بالصحة والعافية وسلامة النفس

أنسانة-شوية وشوية يقول...

عمرو
نسيت اقولك انى فرحت لما شوفت اسمى واسم خالتى وبنت خالتى مع بعض:)منورين باخواتى:)

شكراً ، وكمان نسيت اقول انى مش محتاجة ااقول انى بقدر بجد:):):)
نهارك سعيد

علياء يقول...

أولاً أعتذر عن التأخير عن المدونة لهذه الفترة الطويلة.. بس فعلاً غصب عني

ثانياً..ربما لا أكون ضمن الأسرة الصغيرة التي ذكرتها في بداية مقالك، لكنني أرى أنه من الواجب عليّ أن أترك تعليقاً ..
من الواجب علي ذلك لأنني مررت هنا كثيراً واستمتعت كثيراً جداً بما كتبته، بل بما أبدعته في مقالاتك وقصصك وكتاباتك بجميع أنواعها..
في الحقيقة أعجبت بنقاط كثيرة في مقالتك.. وأهمها اعترافك بأخطائك وذلاتك .. أمام نفسك وأمام الجميع ..
مش كل الناس بتعمل كده يا عمرو.. فده شيء جميل في نظري :) أن تضع يدك على النقاط التي تحتاج إلى تغيير وتواجهها بصراحة.. برافو :)

كمان عايزة أقولك بص لعدد التعليقات مثلاً على موضوعك ده .. الناس كلها بتحبك وبتقدّرك يا عمرو، وكتير منا لجأ في حالات كتيرة لمدونتك علشان يقرأ ويستمتع "وتقيل أنت عثرته" دون أن تشعر ..

* على فكرة يا عمرو.. ليا حق عرب لتاني مرة لعدم ذكر اسمي :( :(

عمرو يقول...

هبة
قريت وجاري الرد
:)

عبد الباسط.. حبييييبي
أخبارك إيه؟ انت عاوزني أرد على الأسلة دي كلها؟ ده كتير عليا يا ابني, حاضر هارد:

1-بلغة الحجوم: ما هو مقدار حلمك؟
حلمي كبير وصغير, عاوز أبقى انسان محترم وسعيد ومؤمن بس
2-هل تعبت وماتزال تبذل الكثير من الجهد من أجله؟
والله أنا عملت مجهود كبير جدا بس لسة مش مستريخ
3- قارن بين مابذلت من جهد وبين مقدار تقدمك، أعتقد أنك قد سرت أميالاً في الطريق، أليس كذلك؟
يمكن يا عبده, لو أنا ماشي على الطريق الصح يبقى قربت, أصلك ما بتعرفش نهاية الطريق غير لما تمشي فيه.
4- ياترى هل توقفت يوماً عن الجرى وراء هذا الحلم، وهل تعتقد أنك لن تدفع ثمن التوقف أو التكاسل ولو حتى بتأخر في الوصول؟
كل الأيام اللي فاتت كانت تجربة للوصول للسعادة بشكل أو بآخر, لو تفتكر أنا سبت كل حاجة نجحت فيها وما كانتش جايبة ليا نوع من اللذة, أنا بادور على إني أعمل كل حاجة بكفاءة عالية وإني استمتع
5- هل تمشي في الطريق الصحيح؟
والله فعلا مش عارف
6- أظنك قرأت الرواية الشهيرة دكتور فوستوس لكريستوفر مارلو..عاود قرائتها وسوف تعرف انك لن تبلغ ابداً مهما كان مأربك لأن الله يحبك فلن يرضى لك الدنيا مبلغاً من العلم ولا غاية همك..
جميل
7- منذ متى لم تقترب من صلة رحمك او من كتاب الله وتبتعد عن العمل الذي يستهلك قوالك ويشفل فكرك ليل نهار؟
بص أنا باصل رحمي بشكل دوري, وباصلي, وبادعي ربنا, كنت منقطع عن المصحف فترة كده لكن رجعت والحمد لله


هيييييييييه أنا خلصت
إيه النتيجة بقى يا دكتور.. هاعيش؟
:)

عمرو يقول...

إنسانة شوية وشوية
إنتي بتكلميني بالنحوي؟ ده كلام فوق مستوايا العقلي
:)

على فكرة أنا توقفت قدام "اهتم بنفسك وارعها" فعلا أنا محتاج أعمل كده
شكرا جدا جدا جدا من الأرض للسما
:)




علياء
مين اللي قال اسمك مش موجود؟ سلامة الشوف يا بنتي
:)

اسراء فيصل مقابل يقول...

على فكرة انا قريت البوست بس ماقريتش التعليقات بس بدأت اشعر من جوايا بحق صحى من اللى بيبقى بين المبدعين وبعضيهم دة عارفه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هههههههههههههه
اللهم لا حسد يعنى ولا حقد ولا نقورة ولا غيرة ولا اى حاجة من الحاجات دى خالص
انا بس عديت التعليقات اللى جات لك على البوست واللهم صلى على النبى طلعو كدة حاجة وشوية كتيييييييييييييير
ههههههههههههههههه
بس بجد بجد عجبنى انك صريح مع نفسك كدة وقادر تحقق احتياجاتك ومش بتخجل انك تطلبها
انت انسان ناجح جدا على المستوى الانسانى
شابوه ليك يا عمرو
وعلى فكرة انا امى اسكندرانية لو عوزت اى حاجة هناك قوللى واحنا صعايدة زى بعضينا مش هاتخجل منى فى حاجة لانى اكيد ولا هاتريق عليك ولا هاشوفك الصعيدى اللى مش فاهم حاجة فى البطيخ
انا من بلدكم لو فاكر

عمرو يقول...

إسراء
ما تبصليش بعين ردية وبص للي اندفع فيا


هههههههههه


أنا فعلا سعيد انك زرتي مدونتي المتواضعة جدا, سلامي للوالدة, قوليلي بقى.. خلصتي المجموعة ولا ما قريتيش؟
:)

واحده من الناس يقول...

هو حضرتك ف سوهاج؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اخ
ياحرقة دمى
انا معرفش والله ان حضرتك هنا
لا وكمان هتروح نادى الادب
:(
انا والله ماكنت اعرف
ثم انا معنديش مانع والله انى ارسملك
دانا يكونلى الشرف طبعا
طيب هو حضرتك مسافر امتا؟

غير معرف يقول...

كنت مارا من هنا مرورا عابرا قديرا كان ولم يكن متعمدا
اعجبنى الكثير واخذت من مدونتك ايضا بعض ما اعجبنى ونشرته ايضا ليس باسمى ولكن بدون اسم تحديدا
صدمنى العنوان بالبداية وظننت انى سامر على مدونة صاحبها يعانى من شىء ما يعصتره حزن ما وقلت بسرى مش ناقصة اكتئاب بصراحة
:))
ولكن عندما تصفحت اكثر وجدت فكرا وروحا متفائلة وطموحة ومحبة للغير بشكل كبير

اثرت فضولى سيد همرو لكن الوم عليك الا تكن متصالحا مع نفسك لهذا الحد لما تغالى فى طلب الغالى والاكثر صعوبة والاكبر ارتفاعا
حدد هدفا واحدا وطريقا واحدا لم تصر على تعدد الاهداف وتفرع الطرق
تحمل نفسك فوق طاقتها يا اخى
المس فيك بساطة فلا تجعل نفسك وثابة لهذا الحد فتتعب
يكفيك نظرة رضا من احد مقرب او امتنان من احد ساعدته فى شىء ما او شكرا وتقدير لتقدم فى عملك
لما تصر على تلقى كل الثناء وكل الاضواء تسلط من حولك
تصالح مع نفسك يبدوا لى ان رحيل ابيك وبداخلك اساس انه لم يسعد بك ولم تفعل ما يجعله مزهوا بك قبل موته دفعك لهذا
تمهل اخى وفكر ثانية الاب اب محبا على الدوام فاشل ابنه او متفوق لا فرق
فخورا بك كان متاكدة
فحاول انت ان ترضى عن نفسك وتخفف عنها ولو انجزت القليل ونلت بعض نظرات الرضى او كلمات الثناء حاول ان تسعد بها وتستكفى
:)
واخيرا جميلة مدونتك جميلة كلماتك وانتقاءتك ايضا