أكتوبر 28، 2009

عزاء

Consolation_by_StacyLeeArt

"أبوك ما كانش ينفع يموت على سريره بعد الخير اللي عمله, ربك عايز يديله الشهادة..اصبر واحتسب"

هكذا قال لي الشيخ في قريتنا في اليوم الأول بعد الوفاة, فكتمت بكائي وصبرت.

ثلاثة أيام من الوقوف المتصل تمر ثقيلة متباطئة. أردد طول النهار جملة واحدة: "شكر الله سعيكم". ثم أصافح وأقبل وأحضن, يردون علي "عظم الله أجركم, سبحان من له الدوام".. وأرد "سبحان الدائم الباقي".

تبدو كلمات التعزية الروتينية بلا معنى. أترك المعزين و أقف خارج "دوار" العائلة, فأتذكر وجه أبي بين الكفن, وأراني وأنا أقبل جبهته الباردة, وأحتضن جثته وأبكي. ثم يدور المشهد داخل المسجد, فأرى المصلين الذين لم أدر بهم وقتها, وأستمع لصوتي وأنا أصلي بهم صلاة الجنازة وتختلط قراءتي الخفيضة بنشيج عال متصل. أحمل النعش معهم وأمشي على الجسر الترابي نحو المدافن. يمنعونني من النزول إلى القبر خوفاً علي من الصدمة, فأقف في سكون.

"اجمد.. انت دلوقتي مسئول عن أمك واخواتك".

"شد حيلك"

أكره تلك الجمل التي تشير إلى النتيجة ولا تذكر شيئاً عن الطريقة, لكنني أقرر بيني وبيني أنني أقوى من المصاب, وأنني سأضحك!

يمر اليوم كأي يوم ثم يأتيني أبي قبل النوم, أرى وجهه وقد هشمه القطار, وأسمع صوت جارتنا وهي تقول "أبوك ضربه القطر" ألهذا قلت أنك راض عني يا أبي؟ الآن فقط فهمت.

أغمض عيني, وأقرأ بعضاً من القرآن فأرى المسجد وصلاة الجنازة, وما يقرب من ألف نفس ينتظرونني على الطريق لمدة خمس ساعات هي المسافة بين قريتنا وبين القاهرة.

"ما حدش هايدفن أبويا غيري اللي مستعجل يروح".

تختلط الصور في ذهني فأرى أمي وهي تبكي بين كتفي, وأراني وأنا أمشي بين المنتظرين على الطريق, عيونهم معلقة بمشيتي: "هو ده ابنه.. لا حول ولا قوة إلا بالله"

أمسك القلم وأكتب في استمارة شهادة الوفاة:

اسم المتوفي: محمود السيد عبد النعيم.

سبب الوفاة: نزيف حاد بالمخ. نتيجة حادث قطار

اسم المبلغ: عمرو محمود السيد.

تبدو الكلمات أكثر سخرية من أي نص سمعته أو قرأته قبل هذا. لم يخطر ببالي من قبل أني سأدفن أبي أو سأحمل جثته أو سأكتب شهادة وفاته بيدي. ولم أعرف –سوى بعد أن رحل- أنني أعيش بروحين وأن لي صوتين, ولم أشعر -سوى بعد أن رحل- بأن ظهري قد تعرى وانكشف.

في كل مكان أذهب إليه تسبقني سيرته: "انت ابنه؟ أبوك خيره على الكل, ربنا يرحمه ويصبرك". أبي كان يسعى في خدمة الجميع وخيرهم, وقد حاول من عرف بوفاته أن يرد الجميل, فتم محضر الحادث حتى قبل تقرير الطبيب الشرعي, وتم إيقاف تسجيل الوفيات في مكتب صحة أول لمدة يومين حتى أذهب أنا وأبلغ كي لا يسقط قيده, وتمت باقي الأعمال الورقية دون أن أضع يدي فيها.

الغريب أنني لم أعد حزيناً عليه, بل على العكس أعتقد أنه الآن فقط استراح, وأشعر بالسعادة من أجله ويقتلني الشوق إليه. أستطيع أن أقول أن علاقة جديدة من نوع آخر بدأت بيني وبينه فأنا أعود إلى كل نصائحه, أتذكر كلماته كلها كأني أسمعها الآن وللمرة الأولى. صار فكرة في عقلي لا تفارقه, وصارت ذكرياتي معه مجموعة من الصور تتقلب أمامي بشكل مستمر.

الحياة أصبحت أكثر تعقيداً, وألماً, لكنني مع هذا مليء بالتفاؤل, والأمل..

هناك 32 تعليقًا:

Isolde يقول...

امممممم... يعني هو في العادي انا مش عايز اقول اي حاجة خالص خالص... بس عايز اقوللك انك قلقتنا عليك شوية، حبة نونو بس يعني... بس انا مبسوط انك رجعت بالروح دي، ربنا يملا ايامك كلها تفاؤل يا رب، سمعونا آمين
:)

أحمد الشمسي يقول...

آآآمين

Isolde يقول...

تصدق بالله انا نفسي اولع في حد دلوقتي... قال ايه طلبوني انا، انا اللي هو انا يعني، عشان القي محاضرة عن الزواج في الاسلام، ممكن اقول وحوي؟! الكلام ده المفروض انه بكرة الساعة 10 الصبح و الساعة دلوقتي 4:30 الصبح برده، و هما عايزني اتكلم في حاجات كتير، الطلبة اصلا بيدرسوا مقارنة اديان، و بعدين اسئلتهم رخمة، و بعدين اقرا الاقي شيخ في الازهر بيقول ان تعدد الزوجات في الاسلام هو الاصل، و انا كنت فاكرة العكس، و اصلا مش متاكدة ان كلامه صح، و مش عندي اي كتب هنا، كله في البيت و اوففففففففف، اعمل ايه انا دلوقتي، انا كان مالي و مال الشورة دي، ما كنت قعدت في بيتنا و خلاص، حاجة غريبة و الله...
:(

غير معرف يقول...

وصلني إحساسك الذي أجدت التعبير عنه بكلمات عجزت عن قولها بلسان حالي :" يقتلني الشوق إليه ؛أستطيع الآن أن أقول أن علاقة جديدة من نوع آخر قد بدأت بيني وبينه ....".
*الحياة أصبحت الآن أكثر تعقيداً وألماً ، لكنني مع هذا مليء بالتفاؤل والأمل ..
- تعرف يا عمرو لما بابا توفاه الله كنت هتجنن ، في الأول كنت بقول بابا مسافر في مكان مفيهوش وسيلة إتصال لا صوت ولا صورة...!!
- ولما كنت مرة بزوه ودايماً بيكون يوم جمعة ، الترابية قالتلي هو شايفك إنتي مش شايفاه ....متعيطيش عشان ميزعلش !!بيقولوا أن الأموات بيحسوا بينا أوي !!.
طولت عليك ." ربنا أفرغ علينا صبراً وتوفنا مسلمين " .
وسبحان من له الدوام ؛
ديدي

عمرو يقول...

أهلا إيزولد
الاختيار الأمثل يا بنتي..عرفوا يختاروا والله
D:
بصي أنا بحثت عن المقالة بتاعة تعدد الزوجات دي لكن مش شايف كلام عبد الفتاح إدريس منطقي (الآية اللي بنى عليها استدلاله بتبدأ بأن الشرطية)
أنا شايف إن تعدد الزوجات هو وسيلة المجتمع للتكيف مع الظروف. يعني دلوقتي مثلا بنشوف في الجامعات والمعاهد أعداد لا حصر لها من الطالبات في مقابل قلة قليلة جدا من الأولاد (مع التسليم بإن فيه كليات فيها أولاد بس زي البحرية والجوية والحربية) يعني عدد البنات فعلا في جيلنا كبير جدا وده معناه مشكلةومأساة. غير إن فيه أيام فيها حرب وبيموت فيها رجالة كتير غير إن تعدد الزوجات وسيلة المجتمع لتربية الأيتام تربية حسنة

الكلام اللي موجود في باقي المقالة بيدحض فكرة عبد الفتاح إدريس من جذورها

اقري كده
وقد حدد الفقهاء شروط سبعة لتعدد الزوجات لابد من توافرها وتتمثل في الآتي :
1- أن تكون الزوجة عاقر
2- أن يكون لديها برود جنسي
3- أن تكون طاقته الجنسية تحتمل أكثر من زوجة
4- أن يكون الزوج مراعيا لأيتام سيدة ما فيتزوجها حتى يستطيع الدخول والرجوع
5- أن يكون قائما على شئون أسرة مجاهد شهيد ويراعى أولاده
6- أن يكون النساء كثر في زمانه وخاف من مشكلة العنوسة ونحو ذلك
7- أن يكون قادرا على الباءة وغير قادر على أن يحصن نفسه .


بس خلاص
:)

عمرو يقول...

ديدي
عاملة إيه؟ كويسة :)
باقولك إيه بلاش حكاية سبحان من له الدوام دي عشان بقى عندي حساسية منها
:(
يا جماعة مش باحب كلمات العزاء باكرهها والله

غير معرف يقول...

متفقين يا مان !!:)مش تزعل.
أنا والحمد لله تمام.
شكراً علي المعلومة بتاعة شروط تعدد الزوجات ، أفادكم الله ؛
ديدي

عمرو يقول...

ديدي
:)
العفو

ponpona يقول...

لكنني أقرر بيني وبيني أنني أقوى من المصاب وأنني سأضحك!

الحياة أصبحت أكثر تعقيداً، وألماً
لكنني مع هذا مليء بالتفاؤل والأمل ..


دول بالنسبالي كفايه قوي

أنا كمان لابحب كلمات العزاء ولابافهملها معني الصراحه

مبسوطه قوي ان انت كويس يا عمرو

آآآآآمين آآآآآمين

:)

جمال عمارة يقول...

أنا كتبت التعليق ده ومسحته ييجي 15 مرة :)

كل مرة ألاقي حاجة من اتنين: يا إما أني اتكلمت عن أبويا أنا الله يرحمه.. يا إما إني باديك نصايح :)

المرة هي ها أحاول أحسن.. :)

إن وفاة الأب أكبر حدث مفجع يمكن أن يحدث لإنسان. فالأب هو "الجذر" و "السند".. رحمة الله على أبيك وأبي..

بس..

أما بقى لو حبيت تعرف النصائح والمشورة النفسانية اللي كتبتها 15 مرة ومسحتها.. ابقى اتصل بيا :)

غفر الله له.. وعطر الله ثراه.. وجعل مثواه الجنة.. آمين

علياء يقول...

عمرو

أولاً: حمداً لله على سلامتك.. والحمد لله انك بخير.. ويارب تكون دايماً بخير انت وزوار مدونتك..

ثانياً: مش عارفة ابدأ منين ولا اقول ايه.. بجد والله.. كلامك جعلني أبكي بحرقة شديدة, على الرغم من أنني لم أشهد ذلك الموقف.. نعم.. فقد شهدت أسرتي موقف وفاة أبي وانا في عامي الأول!!!....
لم أعرف أبي إلا من الصور ومن مثل تلك الكلمات التي تثنو عليه وتمدحه من كل من عرفه..
عشت عمري بأكمله أتمنى أن أراه ولو لمرة واحدة في منامي وأشعر بحنانه ودفئه.. ولكنه - للأسف - لم يحدث.
يعني تخيل كده يا عمرو لما أعرف إني لما كنت صغيرة كنت بسأل مام وأقول لها: هو أنا ليه ما عنديش بابا زي صحابي كلهم!!!..في الحقيقة كلما أتذكر هذا السؤال تحديداً أبكي بشدة..
ولكن تلك هي الحياة.. وطالما بقيت السيرة الطيبة.. فهذا هو عزائنا في فقدان أغلى أحبابنا..
رحم الله أمواتنا وأموات المسلمين..
وآسفة لو كنت طوّلت واتكلمت عن نفسي كتير.. بس كلامك فعلاً كان له تأثير قوي في إظهار تلك المشاعر..

Isolde يقول...

انا صحيت اهو و مضروبة ميت شومة علي دماغي، ربنا يستر بقي... و بعدين انت بتتريق؟ شخص مناسب ايه اللي اختاروه، ها؟ استني لما ارجع و اكتبلكوا الاسئلة الجميييييلة اللي بيسألوها، دول عايزين شيخ الازهر يجاوب يا ابني، و بعدين انا باكره كلمة ليه؟ اللي باسمعها هنا عمال علي بطال علي كل المسلمات اللي في ديننا، الواحد بيعمل حاجات قال عليها ربنا، بس بيسلم بصحتها، انا عمري ما قريت مثلا سبب الحجاب، بيسألوني ليه؟ ليه ربنا قالكوا اتحجبوا... يا سنة سوخة يا جدعان، انا هاقوم البس لاحسن اتأخر

عمرو يقول...

بنبونة
عاملة إيه؟ وأنا كمان مبسوط إني كويس
:)
يارب تكوني بخير

عمرو يقول...

أستاذ جمال
أنا كده مش هاعرف أنام النهاردة.. أنا أقول لحضرتك اللي بيحصل. عارف لما حد يقول الحاجة على طول أنا أبقى كويس وتمام. لكن لما يقول كنت هاقول وما يقولش أفضل أفكر وأفكر
وبعدين ما حضرتك عارف إني بقيت حريص وبخيل وجلدة لازم يعني تكلفني اتصال هههههه
:)

عمرو يقول...

علياااااء
أولا الله يسلمك
ثانياً: أوعدك بحاجة متبهججة في الأيام القليلة القادمة
:)

عمرو يقول...

إيزولد
مشكلتك إنك مش بتعرفي تسرحي بالناس, عايزة تقولي كلام صحيح وعلمي ومظبوط, مع إنك ممكن تهيسي وتفتكسي
:)
المشكلة في الأسئلة دي إنها أسئلة علمانية الوجهة دينية المحتوى, بمعنى أن هؤلاء يفكرون في الدين خارج نطاقه, بينما تحاولين أنت الإجابة من داخل هذا النطاق
فهمتي حاجة؟ ولا أنا
:)

غير معرف يقول...

خالد ابوالقاسم
تصدق يا عمرو انا من كتر التفائل الي انته فيه انا
خايف عليك

عمرو يقول...

خالد
انت وصلت هنا.. مرحبابك يا صاحبي
أنا مش خايف بقى يا خلودي.. ما أنا لو عندي بوسي كات كان زماني باشكيلها, لكن عشان مش عندي لازم أقف على حيلي بسرعة
شرفت يا كبير
:)
;)

جارة القمر يقول...

عمرو جه يا ولاد

ازيك يا عمرو يارب تكون بخير و الحمد لله طمنتنى عليك بالتفائل دا يارب تبقى متفائل على طول و الله ليك وحشة يا عمرو مش تغيب تانى :)

عمرو يقول...

جارة القمر
عاملة ايه؟ أنا تمام ومتفائل وميت فل
:)

تــسنيـم يقول...

أنا عارفة إني مقصرة و قصرت جدا في حقك .. بس أنا في المواقف دي بصاب بالشلل التام و جودي فيها بيبقى عبء على أصدقائي اللي قدوا عزيز ليهم.. عشان بيضطروا إنهم يبطلوا عياط مثلا و يقعدوا يطبطبوا عليا عشان أسكت :D

فكرت كتير أتصل بيك.. و أنا معايا الرقم,, بس خفت أحملك فوق طاقتك و أنا عارفة مدى صعوبة الموقف و ثقل الحمل عليك

حقك عليا يا صاحبي.. و ربنا يكرمك يارب و طيب أبوك اللي عملوا في الدنيا يسبقك في كل خطوة من خطاويك :))

عمرو يقول...

أهلا تسنيم
انتي عملتي أكتر من الاتصال بكتير, متشكر قوي على البوست في مدونتك وعلى فيس بوك..
لكن انتي عرفتي منين أساساً؟ فيس بوك برضه ولا إيه؟
عموماً أنا اللي باشكرك
ما قصرتي يا تسنيم
:)

Mano يقول...

حياتنا لحظات
فيها لحظات حزن فرح تفاؤل امل
وكلها بتعدي
وتبقي ذكريات
ويارب يجعل لحظاتك كلها فرح وسعادة

غير معرف يقول...

عود أحمد
غريبة الدنيا دي!!؟؟
يمكن كنت بشارك خالد في الأول احساسه وقلقه بس تصدق مش عارف ليه الإحساس ده تبدد
ربما لأني أشعر انك بتفكر بطريقة قريبه من تفكيري
ربما لأني شايف ان منظومة الحزن العامة اختلفت دلوقتي و أدواتها ربما أصبحت أكثر ذاتيه... ربما
دامت ذكراه العطرة ودامت معزتكم به وإليه

نور

عمرو يقول...

أهلا مانو
كان نفسي نتقابل في ظروف أفضل من كده, تعرف؟ أنا اسم مانو ده بيجيبلي أرتكارية بس عموما مرحبا بيك
:)

عمرو يقول...

نووووووووووووووور
عامل إيه ياض؟ كويس؟ والله ما حد يقلق غيرك.. انت بخير؟ طيب ليه مش ظاهر ومش بتعمل دوشة؟ ابقى اظهر
:)

أنسانة-شوية وشوية يقول...

عمرو حمد الله علي السلامة

ربنا يرحم والدك وكل اموات المسلمين ويرزقه داراً خيرا من داره واهلاً خيراً من اهله ، ويرزقه مرافقة حبيبنا محمد صلي الله عيه وسلم ويردنا اليهم سالمين غانمين يارب

الحمد لله ان انت كويس ، وربنا يبارك في والدتك واخواتك ويعلك خير عون لهم:)

عمرو يقول...

الله يسلمك يا إنسانة
ربنا يرحمه, ادعيله وادعيلي

norahaty يقول...

اللهم أغفر له
ولأمى ولأبى ولأموات
المسلمين أجمعيـــــن
اسفة ان اول زيارة
لهنا تكون فى هذا الظرف
لكنى عاهدت نفسى وبعد وفاة
والداى الا أن اقدم العزاء لكل
من يفقد والده او والدته ولو
كانت معرفتى بهذا الفقد بعد
حين.ربنا يصبرك ويقويك.

عمرو يقول...

نوراهاتي
(مش عارف الاسم كده صح ولا لأ)
أهلا بيكي في جميع الأحوال. تقبل الله دعاءك وأسكن والدي ووالديك جنة الخلد
:)

norahaty يقول...

اللهم آمين
يارب العالمين
الأسم مضبوط
يافنـــــدم

عمرو يقول...

أهلا نوراهاتي
يمكنك التجول في أرجاء المدونة فهي تحوي على الكثير من الأشياء المبهجة.. أخشى أن تعلقي بهذه التدوينة المحزنة وتنتهي ليلتك بقراءة غير سارة
أهلا بك مرة أخرى
ملحوظة (مش عارف ليه باكلمك بالنحوي:)..