أكتوبر 14، 2010

قمرين!

mn

طبقاً لقوانين المدونة, فالحدوتة دي للبنات الحلوين, والولاد الوحشين ما يقروش ولو قروا ما يعلقوش :)

زمان, زمان, زمااان كانت النجوم زي النجوم دلوقتي, والشجر زي الشجر, لكن كان في السما قمرين مش قمر واحد. وكان لونهم دهبي زي لون الشمس.

في يوم من ذات الأيام قمر من القمرين تعب من الوقفة فوق والدوران حوالين الأرض, فنزل يسند شوية على شجرة تفاح تحت منه. أول ما ريح كده على الشجرة, كل الدنيا نورت قوي.

كل الناس بقت مبسوطة بالقمر اللي نزل على الأرض, الفلاحين بقوا بيزرعوا بالليل بعيد عن الحر في النهار, والحبيبة بقوا بيسهروا للفجر وهما بيتكلموا في الشوارع. الأطفال بطلوا يناموا بالليل, وكل الأرض فرحت قوي بالتغيير اللي عمله نزول القمر.

تلاتة بس كان نزول القمر بالنسبة لهم مصيبة. ودول كانوا تلات حرامية, مش بيعملوا حاجة غير أذية الناس. هما بيسرقوا بالليل في الضلمة, فلما القمر يبقى قريب قوي كده وينور كل الدنيا فده مؤكد شيء مؤذي ليهم.

اقترح أول حرامي إنهم يحاولوا يرفعوا القمر فوق تاني, راحوا عنده وفضلوا يزقوا فيه, يزقوا فيه, بس زي ما انتم عارفين القمر تقيل قوي.

التاني اقترح إنهم يغطوا القمر بالليل فالدنيا تضلم وبالتالي يعرفوا يسرقوا. جمعوا كل السجاد والملايات وكل القماش اللي قدروا عليه, بس القمر كان كبير قوي ونوره فضل ساطع وبيطلع من كل حتة.

الحرامية بقوا قلقانين قوي, يعملوا إيه يعملوا إيه, الأيام بتعدي وفلوسهم بتخلص وهما عاوزين ينهبوا حبة كمان. قال تانيهم "يظهر يا جماعة مافيش قدامنا غير إننا نشتغل" فضلوا كلهم يعيطوا بعد الجملة دي لحد ما تالتهم قال إنه عنده فكرة.

واقترح إنهم يكسروا القمر حتت فيعرفوا يخبوه من الناس. خدوا كل الشواكيش والأزاميل وكل حاجة ينفع يكسروا بيها وطلعوا فوق القمر لكن ما قدروش.

عدت الأيام والحرامية بيفكروا, وينفذوا خططهم لكن ما عرفوش يعملوا حاجة, لحد ما أولهم قال إن الحل الوحيد إنهم يطفوا القمر, واحد فيهم قعد ينفخ والتاني جاب خرطوم مية وفضل يرش على القمر, والتالت فضل يرش عليه تراب. الغريبة إن القمر اتطفى. وشوية وطلع منه صوت فرقعة جامدة واتفلق نصين, الشرطة جات تجري على مكان الصوت وقبضت على الحرامية اللي فضلوا سنين يسرقوا في أهل البلد.

من فوق كان فيه قمر شايف كل اللي بيحصل, اتغير لونه الدهبي واتحول للون الأبيض الشاحب من الحزن على أخوه, لكنه فضل منور, وفضل فوق فوق فووووق وأخد وعد على نفسه إنه عمره ما هاينزل تحت.

تمت

ليلة سعيييدة عليكم

:)

هناك 20 تعليقًا:

ponpona يقول...

يسعد أيامك كلها يا عمرو .. كلها كلها

ابتسامة كبيرة كبيرة آاااااااااااااد كدهو :)

Heba Gamal Emara يقول...

جميلة اوى اوى
وضحكتنى اوى فى اولها .... بس ليه ختمت بحاجه مش حلوة فى الآخر

بصراحة لحد اخر براجراف كانت حلوة .... وبعديها زعلت ....


بس كويس انك كتبت حدوتة

حنان الشافعي يقول...

الله
حلوه قوي الحدوته دي يا عمروووووووووووووو

The illusionist يقول...

بما انى اول ولد وحش ارد يعنى

وكان لازم ارد صراحه

القصه حلوه قوى قوى

واسلوبك سلس وبسيط بيفكرنى بقصص زمان بتاعتالتلفزيون لما كان الراجل بيحكيها على القناه الرابعه لما كان بيقرا من القصه ويقول

جميله جدا

جارة القمر يقول...

جميلة يا عمرو اوى اوى


ربنا يسعد ايامك كلها جدا جدا جدا

عمرو يقول...

أن أن أن آآآآآآآآآآآن

أهلا بيكم هنا :)
أنا أكتر واحد فرحان النهاردة لأنكم رجعتم المدونة للحياة ولو لدقايق
:)


The Illusionist
أوعى تكون واخد على خاطرك يا باشمهندز, بزمتك انت يا شيخ مش الولاد دول وحشين بالفطرة p:

adel يقول...

انا من الشريرين و مش هاعلق
مع ان الواحد بقاله زمان معلقش

موناليزا يقول...

الله
حلوة قووووووووى
قوى قوى قوى يا عمرو
خيالك فوق الرائع
ورتم القصة هادى ولذيذ
تنفع فعلا حدوتة قبل النوم
جمييييييييييل جدا

The illusionist يقول...

اه

وحشين

انا معاك

وحشين بشده

enjy يقول...

طيب أنا كنت قررت إنى مش هصحى من النوم غير يوم السبت..وصحيت كدة هدنة فى النص لقيت بونبونة بتزف الخبر عالفيس قلت آجى أشوف لقيت الحدوتة حلوة لدرجو إنى ممكن معرفش أرجع أنام تانى عشان أنا مجنونة وهقعد أفكر فى القمر اللى اتكسر وأخوه اللى زعل..

ماشى يا عمرو هسامحك عشان الحدوتة حلوة أوى الصراحة..

برافوووووووو أخيراً حدوتة ومدونة وتعليقات وردود وبنات حلوين وولاد وحشين..كدة مش خسارة إنى صحيت.

صباحك ورد بقى بما إننا بقينا يوم الجمعة يعنى..حلوة الحدوتة يا عمرو بجد

عمرو يقول...

عادل باشا
وحشتني ووجشتني تعليقاتك, ليه مش عاوز تعلق؟ هو انت فاكر نفسك وحشين؟ لا على العكس تماما :)
ما تقلبهاش دراما بقى يا عدووول
:)


موناليزا وإلوجنست وإنجي
مبسوووط قوي إن الحدوتة عجبتكم.
:)

غير معرف يقول...

وانا جيت ربنا يخلينا البنات الحلوة ال اعلنت الخبر على الفيس بوك

بدر يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
Muhammad Anwer يقول...

أولا: وحشنى جدا جدا يا عمرو باشا

ثانيا: القصة حلوة ومش عارف حسيت زى كأنك بتحكيها لابنك الصغير اللى لسه مجاش
ومش عارف ليه قلت للبنات والولاد الوحشين لا
بس بما إنى مش ولد ومحدش يفهم غلط علشان ببساطه أنا دلوقتى راجل هعلق وأقول ان التلات حراميين دول فكروا فى حاجات كتير يعملوها علشان يطفوا القمر وشدتنى حتة انهم يكسروه علشان انا زمان وأنا صغير كنت بفكر أضرب الشمس بسهم تروح تتقسم نصين علشان كنت بكره الحر ومازلت بكرهه

اللى عايز أقوله ان التلات حرميين فاتتهم حاجه معملوهاش اللى هى انهم يوقعوا شجرة التفاح.... ليه ؟؟!!

كويس اللى قلت ليه...

علشان القمر يقع لما الشجرة تقع ويتزحلق ويرجع مكانه فى الفضاء تانى
هههه (وش غتت كله سنان بيضحك)

أتمنى إنى مكنش رغيت كتير

بس بجد حلوه جدا اوى خالص

Israa' A. Youssef يقول...

حلوةاوي اوي اوي.. بجد حسيت بكل حاجة وأنا بقراها.. ضحكت وفرحت وزعلت..باختصار شاملة كل حاجة..
تحياتي..

محمد بحر يقول...

ايه الحلويات دى
انا كنت ناوى مش اعلق ولكن حلوة فكرة انى من الرجاله مش الولاد الوحشين

من اول ما بدأت اقرا الحدوته دى افتكرت جدتى وهى زمان بتحكيلنا الحواديت وكانت حواديت من أساطير بلاد قوبلى وكانت ممتعه جدا جدا
ولكن أول ما دخل فيها التلات حرامية حسيت انى دخلت سياسة وواقع كده مش عارف ليه اتصدمت يا راجل بس سيبك انت هم اتمسكوا فى الأخر وعجبنى تصرف القمر التانى احنا فاضيين لناس الارض خلينا كده فوق أحسن
تسلم

غير معرف يقول...

حمدلله علي السلامة
وحشتني حواديتك يا مان ، جميلة كعادتك
ديدي

ست الحسن يقول...

ايه الجمال ده يا عمرو
عجبتني أوي
دافية وممتعة جداً
بجد
تسلم إيدك

على فكرة بقى
الحدوتة بتاعتك اللي كانت في ورشة أنا الحكاية
بتاعة البنت اللي بتستنى حبيبها في المترو
حلوة خالص بردو

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

طيب، هوا من واجب احترام عقلية البنات (الموجه لهم مثل هذا النص) يجب أن نقول إن التخصيص هنا مش للنوع قد ماهوا رهان على اصطياد الجمال، حيســـو إنهم هيحســـوه أكتر، وده الواضح :)
.. . .
عارف يا عمرو، مش هتعتبرني بغلِّس عليـك، إنتا حقيقي حـاولت تصنع قصة للقمرين، لكن أنا حقيقي ـ برضو ـ شايفها فلتت منـك
مش بقول كده عشان أنا ولد ، ولا عشان إنتا استبعدت الولاد من الإحساس، لكن لإن فيها حـاجة ناقصة
.
مش عارف، مش بشوفك في هذه النوعية من الكتابة قوي، أو مش عارف ما بتوصلنيش منك
أكيييد فـاكر قصة عمود النور اللي كان حابب عربية راكنة جنبه
.
.
وبعدين حد يسمي نص (قمرين)؟؟؟؟

ده حتى عمرو دياب يزعل منك قووووي
.
.
تحياتي

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

وبعدين إيه الرخامة دي، إشمعنى التدوينة دي عليها إشراف ؟؟؟